ميلان يبتسم في الوقت القاتل - البيان

ميلان يبتسم في الوقت القاتل

سجل البديل باتريك كوتروني هدفاً في الوقت المحتسب بدل الضائع ليقود ميلانو للفوز 2-1 على ضيفه روما في مباراة مثيرة بدوري الدرجة الأولى الإيطالي لكرة القدم أول من أمس ما خفف الضغط عن المدرب جينارو جاتوسو.

وبعد الهزيمة في الجولة الأولى 3-2 أمام مضيفه نابولي في مباراة أهدر خلالها ميلان تقدمه 2- 0 بدا أن الفريق سيواجه ليلة مخيبة جديدة قبل أن يستفيد كوتروني من تمريرة رائعة من غونزالو هيغواين بين المدافعين ويحرز الهدف القاتل في الدقيقة الأخيرة من المباراة.

وألغي هدف لكل فريق بعدما استشار الحكم ماركو جيداً حكم الفيديو المساعد. وألغي هدف لهيغواين بداعي التسلل بينما ألغي هدف لستيفن نزونزي لاعب روما بداعي لمس الكرة بيده. ومع كثرة الشائعات التي تحدثت عن احتمال تولي انطونيو كونتي مدرب تشيلسي السابق المسؤولية بدلاً من جاتوسو إذا استمرت البداية السيئة للموسم تنفس نجم ميلان السابق الصعداء بعد صفارة النهاية.

ودخل ميلان المباراة وهو يضع عينه على تعويض الإخفاق أمام نابولي وحاصر مرمى روما في الشوط الأول حيث حرم روبن اولسن حارس روما هيغواين وسوسو من التسجيل قبل أن ينهي فرانك كيسي حالة الجمود في الدقيقة 40.

وعادل روما النتيجة قبل مرور ساعة عندما سدد قلب الدفاع فيدريكو فازيو كرة مباشرة من داخل المنطقة في الشباك بعدما أخفق ميلان في تشتيت ركلة ركنية. واعتقد هيغواين المعار لميلان من يوفنتوس حامل اللقب أنه سجل أول أهدافه مع الفريق لكن الحكم ألغاه بعد مراجعة طويلة لحكم الفيديو المساعد.

وعانى نزونزي لاعب روما من نفس الإحباط. وأنقذ أولسن مرماه من فرصتين أخريين في الشوط الثاني ومع نفاد الوقت أدخل كوتروني السعادة على جماهير الفريق صاحب الضيافة عندما سجل في مرمى الحارس السويدي بعدما نزل بدلاً من جياكومو بونافنتورا في الدقيقة 84.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات