ليون ينتظر فقير .. وسان جيرمان على موعد مع الفوز الثالث

سان جيرمان يستهدف البقاء في الصدارة | أ ف ب

يترقب فريق ليون الفرنسي عودة قائده نبيل فقير المتوَّج مع منتخب بلاده بلقب كأس العالم، إلى صفوفه في المرحلة الثالثة من الدوري الفرنسي لكرة القدم اليوم، التي يبدو فيها حامل اللقب باريس سان جيرمان مرشحاً لتحقيق فوز ثالث توالياً عندما يستضيف أنجيه.

وتشهد المرحلة مواجهات صعبة للفرق الأخرى الطامحة للمنافسة على اللقب، لا سيما موناكو ومارسيليا. وتفتتح المرحلة اليوم بلقاء ليون ثالث الموسم الماضي وضيفه ستراسبورغ. ويعود إلى الأول الذي فاز على ملعبه على أميان 2-صفر في المباراة الافتتاحية ثم سقط على أرض رينس العائد إلى الدرجة الأولى صفر-1 في الثانية، اثنان من أهم عناصره، لاعب الوسط الدولي فقير بعد استراحته التي تلت إحراز لقب مونديال روسيا، والحارس الدولي البرتغالي أنطوني لوبيش بعد انتهاء عقوبة إيقافه 5 مباريات.

في المقابل، فاز ستراسبورغ على بوردو في عقر داره 2-صفر قبل أن يتعادل على أرضه مع سانت إتيان 1-1.

ويعد فقير لاعباً محورياً في صفوف ليون، وسيرتدي مجدداً قميص النادي بعدما كان قاب قوسين أو أدنى من الانتقال إلى ليفربول الإنجليزي هذا الصيف، قبل انهيار المفاوضات بين الناديين. وقبيل عودته المرجحة، قال المدرب برونو جينيسيو عن فقير: «لا أعرف ما إذا كان سيلعب المباراة كاملة. إنه جاهز لبدئها واللعب نحو ساعة بمستوى عالٍ».

مواجهة سهلة

ويستضيف باريس سان جيرمان غداً أنجيه في مباراة يبدو فيها حامل اللقب مقبلاً على تحقيق فوزه الثالث توالياً هذا الموسم.

وحقق نادي العاصمة فوزين متتاليين على أرضه على حساب كاين (3-صفر) وخارجها على غانغان 1-3. في المقابل، سقط أنجيه مرتين أمام نيم العائد إلى النخبة بعد ربع قرن (3-4) ورين (صفر-1).

وقال مدافع سان جيرمان ماركينيوس في تصريحات للموقع الإلكتروني للنادي بشأن مباراة الغد: «أنجيه فريق قوي جداً بدنياً. يعرفون ما يقدرون على فعله ويعرفون جيداً كيفية استغلال قدراتهم».

وأضاف: «يجب ألا نسمح لهم باستغلال نقاط قوتهم». ويتصدر سان جيرمان حالياً ترتيب الفرق بعد مرحلتين، بفارق الأهداف عن ثلاثي غير متوقع هو نيم وديجون ورينس بعد تحقيق كل منهم فوزين

تعليقات

تعليقات