00
إكسبو 2020 دبي اليوم

قبل بدء الموسم الإيطالي السبت المقبل

«كرش» هيغواين يثير أزمة في يوفنتوس

  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

تعد فترة الإجازة الصيفية وبالاً على الكثير من الإدارات الفنية للفرق الكبرى، خاصة تلك الإجازات التي لا يتخللها مباريات دولية لبعض من هؤلاء اللاعبين، والسبب دائماً أن اللاعب يعود من إجازته في غير كامل لياقته سواء الذهنية أو البدنية، ويحتاج برنامج إعداد كاملاً لتعود له ذاكرته الكروية، ويبدأ في الدخول إلى أجواء المباريات.

ويزيد الطين بلة عندما يكون النجم قد استهلك فترة ما بعد إجازته في مفاوضات للانتقال إلى نادٍ جديد، فتضيع عليه فترة إعداد فريقه، ويتطلب الأمر مجهوداً شاقاً لاستعادته لياقته الكروية الذهني منها والبدني، ولكن الكارثة الحقيقية في أن أجسام اللاعبين تختلف، والبعض منهم تكون شهيته مبالغ فيها، وكسله زائد عن الحد خلال فترة الإجازة، فيثمن كثيراً وتصبح مهمة إعادته لوزنه شاقة إلى أبعد حد.

ومن أبرز اللاعبين في الموسم الجديد الذي تضاعف وزنه بشكل غير لائق أو مناسب للاعب كرة قدم النجم الأرجنتيني غونزالو هيغواين، ثاني أغلى صفقات الانتقالات الصيفية للموسم الكروي 2016-2017، والذي انتقل من نابولي إلى الغريم يوفنتوس حامل لقب الدوري الإيطالي، مقابل 90 مليون يورو. ويشترك يوفنتوس في الصفقتين الأغلى في الانتقالات الصيفية هذا الموسم بعدما باع بول بوغبا الفرنسي إلى مانشستر يونايتد الإنجليزي مقابل 105 ملايين يورو، واشترى هيغواين من نابولي مقابل 90 مليوناً.

كامل الدسم

هيغواين تبدو فرحة انتقاله إلى يوفنتوس قد فتحت شهيته إلى أبعد حد، حيث زاد وزنه لأكثر من 15 كيلوغراماً خلال إجازته، وعلا «كرشه» بشكل مثير للجدل وبانضمامه إلى يوفنتوس وبدء التدريبات والمباريات الودية ظهر اللاعب «كامل الدسم»، مترهلاً في منطقة البطن والوسط والوركين، حتى أن المدرب الأذربيجاني روبيرت بروزونيسكي لاعب نادي برشلونة وريال مدريد السابق والمدير الفني الحالي للمنتخب الأذربيجاني قال عنه في حديث لصحيفة «جوتارجيني» اليومية الكرواتية: «لقد دفعوا 90 مليون يورو في هذا البدين؟ لقد تحول إلى خنزير، هيغواين صار أكثر سمنة مني أنا الذي اعتزلت اللعب منذ أعوام طويلة.. هذا لا يصدق!».

نظام غذائي

ولم تكن مشكلة هيغواين الشهير بـ «بيبيتا» خفية على يوفنتوس إذ لاحظ المسؤولون كيف تحول المهاجم الأرجنتيني الدولي إلى الشكل المربع، فقرر النادي وفقاً لصحيفة «غازيتا ديلو سبورت» استشارة متخصصين لعمل نظام غذائي كامل وقاسٍ لهيغواين ينتهي قبل بدء الموسم الإيطالي الذي ينطلق السبت المقبل، ويلعب في انطلاقته يوفنتوس أمام فيورنتينا.

وفي الوقت الذي تهتم الصحافة الإيطالية وجماهير يوفنتوس بوزن هيغواين (29 عاماً) وتعبر عن قلقها من لحاقه بالموسم بشكل رياضي خشية عليه من تسبب وزنه الزائد في تعرضه للإصابة، يرى ماسيميليانو أليغري المدير الفني ليوفنتوس أنه لا داعي للقلق من وزن ولياقة اللاعب، معتبراً أن كل شيء سيكون على أكمل وجه مع انطلاقة الموسم.

وقال أليغري في تصريحات نقلتها صحيفة «فوتبول إيطاليا»: «لست قلقاً من وزن بيبيتا، المباريات الودية والنظام الغذائي كفيلين بإعادته لكامل لياقته مع بدء الموسم، الأمر طبيعي والتدريبات والنظام قادرين على إزالة تبعات الإجازة».

جدل الصفقة

وكانت صفقة انتقال هيغواين إلى يوفنتوس مثاراً للنقد في الصحافة الإيطالية والأوروبية بصفة عامة، باعتبار أن المبلغ المدفوع للتعاقد معه مبالغ فيه، خاصة بعد المستوى السيئ الذي قدمه مع منتخب بلاده في بطولة «كوبا أميركا» وتحميل البعض له مسؤولية خسارة الأرجنتين للقب، إلا أن أليغري دافع عن الصفقة معتبراً اللاعب هو أحد أفضل المهاجمين في العالم.

وبدء هيغواين كرة القدم مع نادي ريفر بلات الأرجنتيني قبل أن ينتقل صغيراً إلى ريال مدريد ويلعب بقميص الملكي في الفترة من 2007 وحتى عام 2013، قبل أن يرحل عن الدوري الإسباني لينتقل إلى نابولي ويحقق أفضل مستوى له باللعب في 104 مباريات وتسجيله لـ71 هدفاً، وتتويجه هدافاً للدوري الإيطالي، واعتباره هدافاً تاريخياً للفريق السماوي، قبل أن يتعاقد مع يوفنتوس عقب كوبا أميركا التي توجت بلقبها التشيلي عقب فوزها على الأرجنتين في المباراة النهائية مقابل 90 مليون يورو، في أحد أبرز مفاجآت الانتقالات الصيفية.

طباعة Email