العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    أحمد بن محمد: ثقتنا كبيرة في رياضيينا

    نـدى البـدواوي ترفـــع علــم الإمــارات في افتتاح «ريو 2016» اليوم

    أجرى سمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم، رئيس اللجنة الأولمبية الوطنية، اتصالاً هاتفياً بإدارة الوفد الرياضي المشارك في دورة الألعاب الأولمبية بريو دي جانيرو، اطمأن خلاله على كل الأمور المتعلقة بالرياضيين والوفود المرافقة لهم مع انطلاق غمار المنافسات في أكبر تجمع رياضي على مستوى العالم.

    وأكد سموه أهمية تكاتف جميع أفراد بعثة الإمارات العربية المتحدة كما تعود الجميع منهم في كبرى المحافل والمناسبات التي ظهر فيها أبناء الوطن بصورة مشرفة وضربوا أروع النماذج في الإخلاص والوفاء، بما يعود بالفائدة المرجوة على مستوى الرياضيين المشاركين في الحدث ويوفر لهم الأجواء الفريدة التي سيقدمون من خلالها أفضل ما لديهم من أداء وحضور ونتائج مميزة.

    وأضاف سموه أن الثقة في الرياضيين كبيرة حين يتنافسون على نيل أرفع الألقاب وحصد أهم الميداليات التي يضاعف لها الجميع الجهود والمساعي من أجل تحقيق المجد الأولمبي.

    في الوقت نفسه، تتجه الأنظار في السابعة والربع من مساء اليوم بتوقيت البرازيل، الثانية والربع صباحاً بتوقيت الإمارات إلى مدينة ريو، حيث افتتاح دورة الألعاب الأولمبية الصيفية الـ31، والتي تشهد مشاركة 10903 رياضيين ورياضيات يمثلون 206 دول، ويتنافسون على 2488 ميدالية ملونة في 42 رياضة و306 مسابقات في 37 منشأة، وتستمر حتى يوم 21 أغسطس الجاري.

    افتتاح

    ويشهد استاد ماراكانا حفل الافتتاح الكبير، والذي ينتظره الملايين في مختلف قارات العالم، خاصة أن البرازيل تنتظر ضربة البداية كي تغير الصورة التي ظهرت عليها خلال الشهور الماضية، كما أن حفل الافتتاح يمثل البداية التي ستكشف حجم جاهزية بلاد السامبا للأولمبياد من عدمه، خاصة أن الحفل سيشارك فيه 4800 شخص بخلاف أكثر من 10 آلاف يدخلون أرض الملعب.

    يشهد الحفل حضوراً من قبل رؤساء وملوك الدول ورؤساء الحكومات، إذ حضره أكثر من 80 شخصية سياسية مرموقة، ويأتي موعد انطلاق الأولمبياد في وقت تعاني فيه البرازيل من أكبر أزمة ركود منذ ثلاثينات القرن الماضي ويواجه المنظمون صعوبات في توفير الموارد المالية والانتهاء من الملاعب ومشروعات البنية التحتية قبل أيام من انطلاق الأولمبياد.

    بعثة الإمارات

    وتدخل بعثتنا الرياضية حفل الافتتاح، في الملعب الكبير وتتقدمها السباحة الموهوبة ندى البدواوي التي تم اختيارها من قبل اللجنة الأولمبية الوطنية، لتحمل العلم وتنضم إلى قائمة أبطالنا الرياضيين الذين رفعوا علم الدولة في حفل افتتاح الأولمبياد خلال 9 دورات..

    حيث سبقها نجوم كبار بداية من أولمبياد لوس أنجلوس عام 1984، ودورة سيئول 1988، وبرشلونة 1992، واتلانتا 1996، وسيدني 2004 وأثينا 2004، وبكين 2008، ولندن 2012، وكان آخر من رفع العلم الشيخ سعيد بن مكتوم بطل الرماية في الدورة الماضية بلندن وسبقه سمو الشيخة ميثاء بنت محمد بن راشد آل مكتوم في بكين.

    ويشارك وفدنا بـ 13 لاعباً يتنافسون في 6 ألعاب هي الرماية، وألعاب القوى، والجودو، والسباحة، والدراجات، ورفع الأثقال.

    ويضم الوفد الرياضي الشيخ سعيد بن مكتوم بن راشد آل مكتوم، وسيف بن فطيس المنصوري، وخالد سعيد الكعبي في الرماية، ويعقوب السعدي، وندى البدواوي في السباحة، وفيكتور سكورتوف، وطوما سيرجيو، وإيفان رومانكو في الجودو، وسعود الزعابي، وبلينة بيتلحم، وعلياء محمد سعيد في ألعاب القوى، ويوسف ميرزا في الدراجات، وعائشة البلوشي في رفع الأثقال.

    موعد ميرزا غداً

    يستهل الدراج يوسف ميرزا مشاركة بعثتنا في الأولمبياد غداً السبت، حيث سيخوض سباق الطريق لمسافة 240 كلم ويشارك يعقوب الساعدي غمار المنافسة بعد غد في سباق 100 متر ظهر، فيما يشهد الثامن من أغسطس مشاركة لاعب الجودو فيكتور سكورتوف لوزن 73 بمنافسات التمهيدي إلى جانب مشاركة الرباعة عائشة البلوشي بفئة 58 كلجم بالمجموعتين (أ، ب).

    الجودو

    ويستكمل طوما سيرجيو يوم 9 أغسطس منافسات الجودو لوزن 81 كجم، فيما يفتتح خالد الكعبي منافسات الرماية بالمشاركة في الدور التمهيدي للدبل تراب في العاشر من الشهر ذاته.

    ويلعب إيفان رومانكو المنافسة الأخيرة للجودو حين يخوض مواجهة الدور التمهيدي لفئة 100 كجم في الحادي عشر من أغسطس، بينما يشهد اليوم التالي منافسة اليوم الأول التمهيدية لرماية السكيت ويشارك فيها الشيخ سعيد بن مكتوم وسيف بن فطيس..

    بالإضافة إلى سباق 50 متراً حرة سيدات وتخوضه السباحة ندى البدواوي، ولألعاب القوى سباقي 10000 متر سيدات نهائي و1500 متر سيدات بدور المجموعات عن طريق كل من علياء سعيد وبلينة بيتلحم على الترتيب.

    ويستكمل الشيخ سعيد بن مكتوم بن راشد آل مكتوم وسيف بن فطيس منافسات اليوم الثاني لرماية الاسكيت للأدوار التمهيدية يوم 13 أغسطس، فيما يخوض اللاعب سعود الزعابي سباق 1500 متر جري فئة الرجال بدور المجموعات في السادس عشر من أغسطس.

    مشاركة نسائية

    وتعد المشاركة النسائية هي الأبرز في تاريخ الرياضة الإماراتية في الأولمبياد، حيث تشارك 4 لاعبات للمرة الأولى، وهي ندى البدواوي وعائشة البطولة وبيلنة بيلتحم وعلياء سعيد، وسبق للإمارات أن شهدت مشاركة نسائية لأول مرة في أولمبياد بكين 2008 عبر سمو الشيخة ميثاء بنت محمد بن راشد آل مكتوم في الكاراتيه، والشيخة لطيفة آل مكتوم في الفروسية، ثم حافظت على نفس العدد في لندن عبر بيلتحم والرباعة خديجة محمد في رفع الأثقال.

    تحدي البلوشي

    وستكون عائشة البلوشي ممثلة لرفع الأثقال للدورة الثانية على التوالي عندما تشارك في وزن دون 58 كلج، بعدما شاركت خديجة محمد في أولمبياد لندن 2012..

    وجاء تأهل البلوشي بعد اكتشاف حالات منشطات عند لاعبات دول أخرى في التصفيات الآسيوية، ما جعل منتخبنا الذي حصد 82 نقطة يحصل على بطاقة تأهل لإحدى رباعاته. وسيكون الأمر مختلفاً بالنسبة لمشاركة بيلنة بيلتحم وعلياء سعيد في سباقي 1500 م و10 آلاف م على التوالي، حيث إن أرقامهما تؤهلهما للمنافسة وبقوة.

    ويرفض الكمالي الوعد بتحقيق ميدالية، حيث إن منافسات ألعاب القوى في الأولمبياد تختلف عن بطولاتها الأخرى، وهي مرهونة بظروف العدائين الفنية والنفسية خلال السباق.

    نقل

    اختار اتحاد إذاعات الدول العربية الزميل الإعلامي جمال بو شقر المذيع بقناة أبوظبي الرياضية، للتعليق على حفل افتتاح دورة الألعاب الأولمبية »ريو 2016« مع الزميل الإعلامي التونسي رضا العودي، وهي المرة الثالثة التي يقوم فيها الزميل جمال بالتعليق على حفل افتتاح الدورات الأولمبية، حيث سبق له أن علق على حفل افتتاح أثينا 2004، وبكين 2008.

    الكمالي يطمئن على لاعبينا

    حرص محمد الكمالي، الأمين العام اللجنة الأولمبية الوطنية، على زيارة اللاعبين بمقر إقامتهم بالقرية الأولمبية والاجتماع معهم، كما اجتمع مع المدربين والإداريين، وحثهم على بذل أقصى الجهد من أجل تشريف الرياضة الإماراتية..

    وتجول الكمالي مع اللاعبين في قرية الإعلاميين، التي تعد المكان الترفيهي للاعبين، منهم يوسف ميرزا وندى البدواوي ويعقوب السعدي، الذين خرجوا من القرية إلى المنطقة الترفيهية لقضاء بعض الوقت لكسر حالة الروتين اليومي من التدريبات.

    من ناحية أخرى، شهدت القرية الأولمبية ترتيبات كثيرة، بشأن حفل الافتتاح، حيث تركز الاجتماع حول دخول وخروج البعثات والوفود الرياضية في ملعب حفل الافتتاح.

    كما اختارت اللجنة المنظمة للدورة لاعباً من كل قارة، لحمل الشعلة حتى دخولها، وتم اختيار لاعب من الفلبين ممثلاً عن قارة آسيا ولاعب ألماني ممثلاً لقارة أوروبا، ولاعب من ملاوي ممثلاً لقارة أفريقيا، إضافة إلى ممثل من أستراليا وأميركا طبقاً للمبادرة التي أطلقتها اللجنة المنظمة من أجل مشاركة جميع القارات في حمل شعلة الدورة.

    % 80

    أعلنت اللجنة المنظمة لأولمبياد »ريو 2016« أنها تمكنت من تحقيق هدفها المالي بحصد مليار و45 مليون ريال برازيلي (ما يقرب من 316.7 ملايين دولار) بعد أن باعت 80 % من تذاكر المسابقات والمنافسات المختلفة لأولمبياد ريو دي جانيرو.

    وحققت اللجنة الأولمبية هذه الأرباح بعد أن باعت 4.9 ملايين بطاقة دخول من إجمالي 6.1 ملايين.

    ومن إجمالي التذاكر التي بيعت، كان 25% منها من نصيب المشجعين الأجانب.

    وما زالت اللجنة المنظمة لديها 1.2 مليون تذكرة لم تبع حتى الآن، شاملة مجموعة جديدة طرحت من أجل حضور حفل افتتاح الأولمبياد غدا الجمعة.

    وكانت بطاقات حضور الافتتاح قد نفدت تقريبا، لكن اللجنة المنظمة طرحت مجموعة جديدة بعد أن اكتشفت خلال التجارب التحضيرية الأخيرة أن بعض المقاعد في استاد ماراكانا تعتبر صالحة.رويترز

    48

    دعت الشرطة المدنية في مدينة برازيليا إلى تنظيم إضراب عن العمل لمدة 48 ساعة بالتزامن مع انطلاق أولى منافسات كرة القدم في دورة الألعاب الأولمبية الصيفية »ريو 2016«. وأعلنت الشرطة المحلية في برازيليا الليلة الماضية أن الإضراب يأتي بسبب مشكلات ذات صلة بالرواتب. وينبغي أن توفر الشرطة المدنية في برازيليا عددا لم يحدد بعد من الأفراد لتأمين مباريات كرة القدم التي ستقام في المدينة.

    وأعلنت السلطات البرازيلية أن الأيام التي ستشهد إقامة أية مباراة في البطولة ببرازيليا ستشهد تعزيزات أمنية بنشر إجمالي ثمانية آلاف و500 عنصر من القوات المسلحة وأجهزة الأمن المحلية. وتمارس الشرطة المدنية ضغوطا بهذا الإضراب من أجل المطالبة بتحسين ظروف العمل وزيادة الرواتب التي جرى التوافق بشأنها مع حكومة المنطقة الفيدرالية في برازيليا.دب أ

    05

    ستظهر خمس رياضات جديدة من بينها البيسبول والتزلج وركوب الأمواج في أولمبياد طوكيو 2020 بعدما صادقت اللجنة الأولمبية الدولية مؤخرا على إضافتها، حيث تسعى لتغيير وجه البرنامج الأولمبي لجذب الأجيال الأصغر سنا.

    ووافق أعضاء اللجنة الأولمبية بالإجماع على القرار الذي اتخذته اللجنة التنفيذية في يونيو الماضي بانضمام رياضات التزلج وركوب الأمواج والتسلق الرياضي والكاراتيه إضافة للبيسبول/الكرة اللينة، ويتوقع أن تعزز هذه الموافقة دعم الجماهير المحلية للأولمبياد. ووفقا للوائح الجديدة تستطيع المدن المستضيفة للأولمبياد اختيار رياضات من أجل ضمها للبرنامج الأولمبي الذي يضم 28 رياضة.

    وقال جون كوتس نائب رئيس اللجنة الأولمبية الدولية: »سيجعل هذا القرار ألعاب طوكيو واحدة من أكثر الدورات جذبا وابتكارا في التاريخ.«.رويترز

    5000

    بدأ الياباني كوهي اوتشيمورا سعيه ليصبح أول لاعب في الجمباز خلال أكثر من 40 عاما يحرز ذهبية كل الأجهزة في الأولمبياد للمرة الثانية على التوالي بخطأ بسبب إدمانه لعبة بوكيمون جو كلفه نحو 5000 دولار قيمة فاتورة هاتفه المحمول.

    واقتنع أوتشيمورا -الشهير باسم سوبر-مورا والحاصل على ستة ألقاب متتالية في منافسات كل الأجهزة في بطولة العالم وهو رقم قياسي - بكلام زملائه بضرورة تحميل اللعبة فور وصوله إلى ساو باولو لبدء المعسكر الإعدادي قبل الأولمبياد الأسبوع الماضي.

    وقال أوتشيمورا لوكالة أنباء كيودو اليابانية إنه بدلا من الاستمتاع باللعبة التي نالت شهرة عالمية واسعة خلال الأسابيع الماضية فإنه أصيب بصدمة كبيرة بعدما طالع قيمة الفاتورة. وأضاف كينزو شيراي زميله بالفريق »لم ينطق بأي كلمة خلال تناول الطعام مع زملائه في ذلك اليوم.«. رويترز

    طباعة Email