00
إكسبو 2020 دبي اليوم

كيليني شخصية عميقة خلف جسد مقاتل

■جيورجيو كيليني يحتفل بعد التسجيل في شباك إسبانيا | رويترز

ت + ت - الحجم الطبيعي

عندما صدم الناخبون البريطانيون القارة، بالتصويت لصالح الخروج من الاتحاد الأوروبي، لم يجد معظم لاعبي كرة القدم إجابة عند سؤالهم عن هذه القضية، وقال هاري كين مهاجم إنجلترا إنه ورفاقه لا يعرفون ما يكفي للتعليق على الأمر، مضيفاً «سننتظر ونرى» أما نوليتو مهاجم إسبانيا فكان يعتقد أن «بريكسيت» - وهو مصطلح يشير للتصويت على خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي - «اسم رقصة»..

لكن جيورجيو كيليني مدافع إيطاليا أعطى رداً عميقاً عندما سأله صحافيون عن رأيه في هذه القضية، وربما أحرج بإجابته الكثير من السياسيين، وقال كيليني: «أخشى من تأثير الدومينو بعد الصدمة الأولى»، موضحاً «ماذا يحدث إذا بدأت جميع الدول في إجراء استفتاءات على الخروج؟»..

وأضاف: «بعد كل الجهود التي بذلناها لتشكيل اتحاد فإني أعتقد أنها إشارة على حالة غضب يشعر بها كثيرون في كل مكان دفعت الناس إلى التصويت من أجل التغيير، حتى لو لم يكن هناك خطة أو منطق، وهذه إشارة سيئة جداً جاءت من بريطانيا».عضواشتهر كيليني بعد تعرضه للعض من مهاجم أوروغواي لويس سواريز في كأس العالم 2014..

وعرف عنه أنه مدافع صلب وعنيف، لكنه خارج الملعب يبدو شخصاً هادئاً ورزيناً، وداخل الملعب يشكل كيليني قطعة بارزة في ثلاثي دفاع إيطاليا القوي.

وقال كيليني : «أتصيد المنافسين في الكرات العالية وأعتمد على القوة البدنية في مواقف واحد ضد واحد، لأتفوق في المواجهات الفردية»، ويتفق مع ذلك زلاتان إبراهيموفيتش مهاجم السويد قائلاً: «لا يترك أي مساحة أمامك ويمنعك من التنفس».

مساندةكما يتقدم كيليني للهجوم ويحرز أهدافاً مثلما فعل أمام إسبانيا، عندما سجل في الفوز 2- 0 وقاد إيطاليا لمواجهة ألمانيا في دور الثمانية ببطولة أوروبا 2016 غداً، وتختلف شخصية كيليني الذي عمل تحت قيادة أربعة مدربين مختلفين في إيطاليا بعيداً عن كرة القدم، ولدى كيليني شهادة في الاقتصاد..

ويشير موقعه الخاص على الإنترنت إلى حصوله على مؤهلات أكاديمية وكان ينوي دراسة الطب لكن هذا كان سيسلبه الكثير من الوقت على حد قوله. ورأى ألبين إيكدال لاعب وسط السويد الجانبين من شخصية كيليني من خلال زمالتهما في يوفنتوس، وقال إيكدال: «عاملني ليس كأخ أصغر بقدر ما عاملني كلاعب شاب عندما انتقلت ليوفنتوس، وكان يوصلني إلى التدريبات لأنني لم أكن أملك رخصة قيادة»، لكنه أشار إلى أن كيليني في الملعب يشبه «الخنزير البري»، وأضاف: «كل فريق يحتاج للاعب مثله. يحب الادّعاء والتأثير في الحكم وهذا أسلوب إيطالي تقليدي».

طباعة Email