«فيفا» يسمح بالوقت المستقطع خلال المونديال

أكدت اللجنة التنفيذية بالاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) أمس أن مباريات بطولة كأس العالم 2014 بالبرازيل ستشهد احتساب "وقت مستقطع" في حال زادت درجات الحرارة عن 32 درجة مئوية.

ووفقا لبيان اللجنة، فإن الوقت المستقطع سيتم الاحتكام اليه بعد مرور 30 دقيقة على كل شوط. ومن المعتاد أن ترتفع درجات الحرارة لمعدلات كبيرة بمناطق ناتال، فورتاليزا، ريسيفي وماناوس التي تستضيف المونديال، ومن المحتمل أن تشهد ريو دي جانيرو وسالفادور درجات حرارة مرتفعة ايضا خلال البطولة.

وكان تشيزاري برانديلي المدير الفني لمنتخب إيطاليا قد طالب بالسماح بالوقت المستقطع خلال مباريات كأس العالم لإراحة اللاعبين بسبب الحر الشديد. وستقام بعض مباريات المونديال نهارا حيث تكون درجات الحرارة في أعلى معدلاتها.

اعتراف

في الاثناء اعترف جيروم فالكه السكرتير العام ل(فيفا) بأن موجة الاحتجاجات الاجتماعية التي شهدتها المدن الكبرى في البرازيل خلال يونيو الماضي، وضعت تنظيم البلاد لبطولة كأس العالم العام المقبل في خطر.

وأكد فالكه في مقابلة مع قناة (إي إس بي إن) الرياضية التليفزيونية "عندما نتحدث على المستوى الفني، لو لم تكن بطولة كأس القارات قد نظمت حتى النهاية، ربما لم تكن لتصبح هناك بطولة لكأس العالم عام 2014 في البرازيل".

أزمة

وقال فالكه "بلغت الأمور أوجها في ليلة 20 يونيو. أتذكر أنني كنت أتابع التلفاز وأتصل بلويس فيرنانديس (نائب وزير الرياضة) وبمسئولي الأمن حتى الساعة الرابعة فجرا. لم تكن ليلة سهلة علينا. في الصباح عقدنا اجتماع أزمة للتحدث عن الوضع في البرازيل، وكيف كنا سنواجهه".

وأضاف أنه تقرر خلال الاجتماع بين "فيفا" والحكومة واللجنة المنظمة المحلية "المضي حتى النهاية" في كأس القارات، التي توجت البرازيل بلقبها في النهاية بالفوز على إسبانيا 3-

طباعة Email
تعليقات

تعليقات