مربط دبي يتوج بالذهب في «فيسوفيو الدولية»

  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

تألق مربط دبي للخيول العربية وتوج بالذهب في أولى مشاركاته الدولية بالموسم الخارجي، وذلك في بطولة درع فيسوفيو الدولية لجمال الخيل العربية 2022 التي اختتمت أول من أمس في مدينة فيسوفيو بإيطاليا، حيث نال ذهبية المهور مع المهر المتميز «دي فاري» وهو من الفحل العالمي «إكسكاليبور إي إيه» والفرس المنتجة «إيلي فلامينكا». وقد تمكن المهر من التتويج الذهبي بعد منافسات قوية بين مختلف الفئات المتبارية في البطولة بمشاركة عدد كبير من المرابط الدولية المرموقة التي حرصت على الدفع بأجود الإنتاج المتحفز لمراتب متقدمة في منصات التتويج الدولية ضمن حرارة الموسم الخارجي الجديد.

وكان للمهر «دي فاري» حضور متميز في افتتاح الموسم الخارجي الذي شهدته بطولة الربيع الدولية لجمال الخيل العربية العام الماضي بمقاطعة بيزا الإيطالية، حينما أحرز الميدالية الفضية لبطولة المهور بعمر السنة، معززاً الثنائية الذهبية التي أحرزها كل من المهرة «دي نرجسية» أفضل مهرة في البطولة، وهي من أيقونة الإنتاج العالمي المعاصر الفحل إف إيه إل رشيم والفرس إيكسالتريس، والمهر «دي شهار» وهو من الفحل «إكسكاليبور» والفرس «دي شيهانة».

الإنجاز الافتتاحي للموسم الخارجي الجديد يأتي قبل أيام من انطلاق فعاليات إحدى أبرز البطولات العالمية؛ بطولة منتون الدولية لجمال الخيل العربية، والتي تصنف ضمن البطولات الأعلى مستوى إلى جانب بطولة كأس كل الأمم وبطولة العالم. ومن المتوقع أن يسطر مربط دبي أمجاداً جديدة هذا الموسم ليؤكد قوته العالمية في البطولات الخارجية ويحتفظ بصدارته القياسية في الميداليات والألقاب، بعد موسم محلي أكد خلاله على مكانته القيادية بين أبرز المرابط في البطولات المحلية والدولية التي شهدتها الإمارات.

جاهزية

وأعرب المهندس محمد التوحيدي المشرف العام مدير عام مربط دبي للخيول العربية عن ارتياحه للإنجاز الذهبي في ختام بطولة درع فيسوفيو الدولية باكورة بطولات الموسم الخارجي 2022، معتبراً البطولة محطة افتتاحية لموسم واعد من البطولات القوية التي يستهدفها الإنتاج المحلي النوعي لمربط دبي في منافسته لأبرز المرابط المنتجة في العالم.

وقال التوحيدي: «اليوم صارت كل البطولات بكل تصنيفاتها ذات مستوى عالٍ، وذلك نظراً للتطور الهائل في جودة إنتاج الخيل العربية الأصيلة، وما تحققه الخيول المشاركة من إنجازات يعني أنها تتمتع بمواصفات متميزة تتفوق بها على عدد هائل من الخيول الجيدة. وبالنسبة للإنتاج المحلي لمربط دبي، فأمامه مهمة عظيمة تتمثل في المحافظة على الدور القيادي العالمي في تعميق مستويات الجودة، مع المحافظة على الصدارة العددية والنوعية في الإنجازات على مستوى الألقاب. إنتاجنا على أتم الاستعداد للقيام بهذا الدور في الموسم الجديد ليواصل مسيرته الخاصة بين أمجاد المواسم الماضية والمقبلة».

دور استراتيجي

من جهته، عبّر عبد العزيز المرزوقي المدير التنفيذي لمربط دبي عن سعادته بالإنجاز الذهبي للمهر «دي فاري» الذي يتمتع بمواصفات جيدة لصناعة بطل واعد أكد تطوره الخاص خلال موسمين متتاليين.

وقال المرزوقي: «نعتبر بطولة درع فيسوفيو محطة أولى في مسيرة قطار التميز والإنجازات القياسية التي سيقودها الإنتاج المحلي لمربط دبي في المحطات المقبلة، ليربط بين مرحلة النجاح الكبير الذي حققه خلال الموسم المحلي وصولاً إلى الموسم الخارجي، حيث يعود ليؤكد قيادته القياسية التي حققها الموسم الماضي. نتوقع أن يكون هذا الموسم حافلاً بالتنافس في أعلى مستوياته، نظراً للتطور المتسارع للخيل العربية النوعية عالمياً، وتتويجاً للجهود التي بذلتها مرابط كانت بالأمس القريب ذات إمكانيات متوسطة، حيث اتسعت دائرة التميز لتشمل عدداً جديداً من المرابط الدولية، ونعتقد أن مربط دبي قد لعب دوراً استراتيجياً في تطوير إمكانيات تلك المرابط ».

طباعة Email