طيران الإمارات ترعى حفل «سوبر ساترداي» في ميدان

ت + ت - الحجم الطبيعي

يرعى الناقل العالمي طيران الإمارات حفل «سوبر ساترداي» بمضمار ميدان، دبي، السبت المقبل، وهو الحدث الذي يمثل الأمسية الختامية لكرنفال كأس دبي العالمي، الأمسية التي تكتسب زخماً أكبر هذا العام باشتمالها على 9 سباقات، تعدّ بكل تأكيد واحداً من أهم أيام السباقات في الدولة بعد أمسية كأس دبي العالمي الذي تبلغ جوائزه 30.5 مليون دولار أمريكي.

حيث يتضمن البرنامج سباقين من الفئة الأولى، هما الجولة الثالثة من تحدي آل مكتوم على مسافة 2000 متر على الأرضية الرملية، وجبل حتا على مسافة 1800 متر على العشب، وهو السباق الذي يسعى «لورد غليترز» للدفاع عن لقبه بعد فوزه العام الماضي.

الجولة الختامية لتحدي آل مكتوم ظلت معبراً جيداً لكوكبة من الخيول الفائزة بها، والتي تخرجت إلى تحقيق فوز في كأس دبي العالمي (ج1) في نفس العام، وهم الأسطورة «دبي ملينيوم» الذي حقق الثنائية في عام 2000، وتلاه «ستريت كراي» في 2002، ثم «الكتروكيوشنيست» في 2006 والثلاثة انتصارات تحققت في مضمار ند الشبا.

لم يستطع خيل بعد ذلك تحقيق الفوز بكلا السباقين في نفس العام في ميدان على الرغم من أن الفائز في حفل سوبر ساترداي عام 2014 «برنس بيشوب» فاز بكأس دبي العالمي في 2015، فيما تمكن «أفريكان ستوري» الفائز بكأس دبي العالمي في 2014 من الفوز في الجولة الثالثة من تحدي آل مكتوم في العام التالي.

سباقات

يتضمن اليوم أيضاً سباقات تحضيرية لسباقات أمسية كأس دبي العالمي، مثل سباق دبي مدينة الذهب (ج2) الذي فاز به العام الماضي جواد جودلفين «والتون ستريت» وهو سباق تحضيري لسباق دبي شيماء كلاسيك (ج1) برعاية لونجين. وتضم الأمسية أيضاً سباق مهب الشمال (ج3) الذي يماثل سباق دبي غولدن شاهين (ج1)، وسباق برج نهار (ج3) على نفس مسافة ومضمار سباق جودلفين مايل (ج2).

إضافة إلى سباق البستكية (ليستد) الذي يستقطب نخبة من أفضل خيول الثلاث سنوات بالدولة في مسعى لحجز مقعد في داربي الإمارات (ج2)، فيما يتقابل أفضل خيول السرعة على العشب في الساحة بسباق ند الشبا العشبي للسرعة (ج3) على مسافة 1200 متر، والذي فازت به العام الماضي مهرة جودلفين «فاينال سونغ».

برنامج

البرنامج الحافل يتضمن هذا العام سباقاً جديداً ممثلاً في سباق رأس الخور بجائزته المالية الكبيرة البالغة 300 ألف دولار في المنافسة على مسافة 1400 متر على المسار العشبي.

ومن المتوقع أن يكون لممثلي المدرب شارلي أبلبي الفرصة الأكبر للفوز في هذا الشوط، بينما تصطف خيرة الخيول العربية الأصيلة للمنافسة بالجولة الثالثة من تحدي آل مكتوم (ج1) وهو السباق التحضيري لسباق دبي كحيلة كلاسيك (ج1) البالغة جائزته المالية مليون دولار أمريكي.

فقرات البرنامج المعزز لأمسية «سوبر ساترداي» هذا العام تتضمن الإعلان عن الفائزين بجوائز صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم للتميز في سباقات الخيل، والتي تكرم المتميزين في الرياضة عبر 8 فئات من بينها جائزة أفضل حصان، وأفضل مدرب، وأفضل فارس، وجائزة اختيار الجمهور. كما يستضيف مضمار ميدان اليوم الأول من النسخة الثانية لملتقى دبي لشركاء الفروسية، والذي يرحب بالشخصيات البارزة في الصناعة على مستوى العالم.

ترحيب

وقال اللواء الدكتور محمد عيسى العظب، عضو مجلس إدارة ومدير عام نادي دبي لسباق الخيل ونادي دبي للفروسية:

«يشرفنا تقديم برنامج «سوبر ساترداي» في حلته الجديدة هذا العام، ويضم سباقات رفيعة المستوى والتي تتضمن اثنين من سباقات الفئة الأولى، وسيتم أيضاً الإعلان عن الفائزين بالنسخة السادسة من جوائز صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم للتميز في سباقات الخيل، ونتطلع إلى الترحيب بالفائزين من جميع أنحاء العالم، كما ننظم النسخة الثانية لملتقى دبي لشركاء الفروسية.

وأضاف العظب:»ظلت طيران الإمارات معنا طوال تاريخ هذه الأمسية المرموقة منذ البداية، ويسعدنا أن يكونوا معنا في هذه النسخة المعززة من الحفل. وبعد عامين شهد خلالهما قطاع الطيران تحديات كثيرة، تواصل طيران الإمارات التألق بصفتها الناقل الجوي الرائد في العالم والداعم البارز لسباقات الخيل حول العالم، ونأمل أن يحظوا مع ضيوفهم بيوم سباقات ممتع وآمن«.

بدوره، قال عدنان كاظم، الرئيس التنفيذي للعمليات التجارية في طيران الإمارات:»تفخر طيران الإمارات بمواصلة رعاية أمسية «سوبر ساترداي»، وذلك في إطار دعمنا لتعزيز وتطوير سباقات الخيل ورياضات الفروسية في مقرنا الرئيسي. كما يشرفنا أيضاً أن يتم خلال هذه الأمسية تقديم جوائز صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم للتميز في سباقات الخيل، التي تعد أرفع معايير التكريم في هذه الرياضة".

طباعة Email