00
إكسبو 2020 دبي اليوم

«أبوظبي للفروسية».. يستضيف 12 منافسة لقفز الحواجز

ت + ت - الحجم الطبيعي

يواصل نادي أبوظبي للفروسية استضافته لمنافسات قفز الحواجز على ميادينه الرملية للأسبوع الثاني على التوالي، وتشتمل المنافسات التي تنطلق اليوم عبر 12 شوطاً، تقام على مدى ثلاثة أيام في الأسبوع السابع لدوري الإمارات لونجين لقفز الحواجز، بإشراف اتحاد الإمارات للفروسية والسباق، ورعاية لونجين راعية دوري القفز، وبدعم مجلس أبوظبي الرياضي.

ويكتسب اللقاء أهمية كبرى لدى فرسان القفز الشباب، وتأهيلهم للمشاركة في بطولة الاتحاد الدولي للفروسية، الخاصة بفرسان القفز مواليد (2004 ـ 2007)، التي تستضيف الإمارات منافستين منها، ضمن تصفيات قارة آسيا والفوز بأحد مقاعدها الخمسة، ويحسم أمرها حسب نتائج الفرسان على مستوى القارة، وأقيمت المنافسة التأهيلية الأولى بمركز الإمارات للفروسية في دبي قبل أسبوعين، وتصدرها الفارس عبد الله حمد الكربي بالجواد «كوراندو11»، والمنافسة التأهيلية الثانية التي يشهدها نادي أبوظبي للفروسية، بمواصفات الجولتين، وبتصميم موحد في جميع قارات العالم، ويشرف عليها الاتحاد الدولي للفروسية، وبتصميم مسار بحواجز يتراوح ارتفاعها بين (120 ـ 130) سم، وتقام الجولة الأولى لمنافسة الختام في الرابعة من عصر اليوم، بينما تقام الجولة الثانية في الثامنة والنصف من صباح يوم غد (الجمعة). 

ويتوقع أن تبلغ مشاركات فرسان وفارسات قفز الحواجز أكثر من 500 مشاركة في الأيام الثلاثة مع زيادة عدد المنافسات في الأسبوع السابع لدوري القفز، وإمكانية استضافة بعضها على ميدانين في وقت واحد، وعلى فترتين صباحية ومسائية، حيث خصصت فيها منافستان لكل فئة، وبلغ عدد منافسات فرسان المستوى الأول والفئة الوسطى 4 منافسات، اثنتان منها من جولة واحدة على حواجز (130 ـ 140) سم، والأخرى من جولة وتمايز على حواجز (130 ـ 145) سم، مع تخصيص حوافز لفرسان الإمارات لقفز الحواجز من المستوى الأول، أصحاب أفضل 6 مراكز في المنافسة الثامنة من جولة واحدة على حواجز (140) سم، ومنافسة ختام اللقاء من جولة واحدة مع جولة تمايز على حواجز (145) سم، وبها يكون المسار ممهداً لمشاركة الفرسان وتنافسهم بقوة في البطولات الدولية القادمة، خصوصاً من فئة النجمتين.

طباعة Email