00
إكسبو 2020 دبي اليوم

ثنائية مميزة لجودلفين في ختام مهرجان «بريدرز كب»

ت + ت - الحجم الطبيعي

حقق فريق جودلفين ثنائية مميزة في ختام مهرجان «بريدرز كب»، الذي أقيم على مضمار «ديلمار» بالولايات المتحدة الأمريكية، إذ ظفر «سبيس بلوز» بقيادة الفارس وليام بيوك وإشراف المدرب شارلي آبلبي، بلقب شوط «بريدرز كب مايل» لمسافة 1600 متر «الفئة الأولى»، مسجلاً زمناً قدره 1.34.01 دقيقة وبفارق نصف طول عن «سموث لايك ستريت» بقيادة الفارس أومبرتو ريسبولي وإشراف المدرب مايكل مكارثي، وحل ثالثاً «إيفار» بقيادة الفارس جوزيف تالامو وإشراف المدرب باولو لوبو.

 بريدرز كب تيرف

وجاء الانتصار الثاني عبر «يبير» الذي اقتنص لقب شوط «بريدرز كب تيرف» لمسافة 2400 متر «الفئة الأولى» بقيادة الفارس وليام بيوك وإشراف المدرب شارلي آبلبي، مسجلاً زمناً قدره 2.25.90 دقيقة وبفارق نصف طول عن «بروم» بقيادة الفارس إراد أورتيز وإشراف المدرب آيدين أوبراين، وجاءت في المركز الثالث «تيونا» لعلي سعيد بالحب بقيادة الفارس ديفيد إيجن وإشراف المدرب روجر فاريان.

 شهادة تقدير

وتقدم جيمي بيل رئيس جودلفين في الولايات المتحدة بخالص التهاني والتبريكات لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، على الإنجازات التي حققها الإسطبل الأزرق الملكي خلال أيام المهرجان.

وأضاف: إنها مشاهد سريالية إلى حد ما وتشبه ما حدث بالأمس، وهذا الأمر طبيعي وجزء من السباقات، وهو بمثابة شهادة تقدير لكل الجهود التي يبذلها المدرب شارلي آبلبي والفارس وليام بيوك بعد إحضار هذه الخيول إلى هنا، والتغلب على المواقف وتقديم مواصفات الأبطال، يا له من يوم عظيم.

 خطط مستقبلية

ومن جانبه، أعلن المدرب شارلي آبلبي اعتزال البطل «سبيس بلوز» السباقات والتحول إلى مجال الإنتاج عقب الإنجاز الكبير الذي حققه في شوط «بريدرز كب مايل» قائلاً: أنا سعيد للغاية بفوز «سبيس بلوز»، لقد كان جواداً رائعاً وسيعتزل السباقات الآن للوقوف فحلاً، الفارس وليام بيوك قاده بشكل رائع وكان في وضع مثالي طوال السباق،  قدم «سبيس بلوز» الكثير في السباقات وهو فوز آخر مستحق.

كما أعلن شارلي آبلبي عن الخطط القادمة لـ «يبير» بطل «بريدرز كب تيرف» قائلاً: اعتزم الذهاب به إلى دبي، ومن البديهي أنه سوف يستهدف شوط «دبي شيماء كلاسيك» خلال أمسية كأس دبي العالمي مارس المقبل، والعودة إلى «بريدرز كب» العام المقبل ستكون بالتأكيد في جدول الأعمال.

وأضاف: الفارس وليام بيوك قاده بطريقة ممتازة، كان مجهوداً صعباً على «يبير» الذي رأيته ينطلق بسرعة كبيرة، ووليام محق حينما قال إن بقاء تلك السرعة الختامية في الجواد، فإنها تؤشر إلى مستوى الطاقة المتوفر لديه.

 حظ كبير

وبدوره قال الفارس وليام بيوك: عند حضوري إلى هنا، علمت أنني سأمتطي خيولاً جيدة جداً، تعامل «سبيس بلوز» مع السفر إلى أمريكا بشكل جيد للغاية وكان شارلي مسروراً بجاهزية جميع خيولنا، نحن نعلم مدى صعوبة المجيء إلى هنا وتحتاج إلى قدر كبير من الحظ للفوز بالسباقات.

وأضاف: هو جواد رائع ولا أعتقد أنه حصل على التقدير الذي يستحقه ومسافة الميل هنا تناسبه تماماً، كنت متوتراً بعض الشيء خلال السباق لأنني أردت أن أعطي الحصان الفوز الذي يستحقه.

وعن «يبير» قال وليام بيوك: الوتيرة كانت عالية للغاية في السباق، ولكني لم أكن أعرف كيف سيتعامل «يبير» معها، وهو جواد ذو شخصية.

وأضاف: وفي الحقيقة شعرت بأنه بذل مجهوداً فوق طاقته، ولكن بمجرد أن انتقلنا إلى المسار الخلفي، تراجع وبدا في التناغم مع سباق على مسافة الميل وربع الميل، وكنت آمل في أن يتحمل حتى الوصول إلى خط النهاية لكونه يتمتع بسرعة ختامية مدهشة، وفي منتصف المسار المستقيم، رأيت «بروم» وقد تقدم بعيداً، ولكني كنت واثقاً من أنني سوف ألحق به.

 

طباعة Email