210 جياد تتنافس على جوائز الحدث العالمي

حمدان بن راشد يرحب بالمشاركين في «دولية دبي للجواد العربي»

بتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، ورعاية سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية، تحتضن قاعة زعبيل بمركز دبي التجاري العالمي على مدار 3 أيام بداية من اليوم حتى بعد غدٍ، عروض جمال ورشاقة وتراث الخيول العربية الأصيلة، خلال منافسات «بطولة دبي الدولية للجواد العربي» في نسختها الثامنة عشرة، بمشاركة 210 خيول من أبرز وأجمل الخيول في الإسطبلات المحلية والعالمية.

ورحب سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، راعي البطولة بالمشاركين في نسخة التحدي من بطولة دبي الدولية للجواد العربي 2021، والتي تنطلق في توقيت يشكل اختباراً وتحدياً للعزم والقدرة على التعايش مع الظروف مع الحرص على حفظ إرث دولتنا وتحقيق طموحاتها المتجددة، تحت قيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وإخوانهما أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى للاتحاد حكام الإمارات.

وأضاف سموه يأتي انطلاق هذه البطولة في توقيت دقيق تستهل فيه بلادنا 50 عاماً جديدة في تاريخها «2021-1971» بطموحات تلامس عنان السماء، وبينما كان استهلال الخمسين عاماً السابقة من صحراء سيح السديرة، كان استهلال الخمسين الجديدة من صحراء المريخ، ما يترجم التطور العلمي والمعرفي والاقتصادي ومسيرة الابتكار في دولة الإنجاز والإعجاز والرقم 1، وأرض الفرص وتحقيق طموحات الشباب ورواد الأعمال، بفضل ما يتوافر لديها من بيئة اقتصادية جاذبة وبنية تحتية متطورة وأطر تشريعية مرنة ومجتمع متسامح، وبفضل دعم واهتمام أخي صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نحرص على توفير مقومات النجاح والتطور والازدهار كافة للبطولة، التي أصبحت فجراً جديداً لمسابقات جمال الخيل ومنبراً لقيادة نحو المستقبل.

نجاحات

وأوضح سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم أن الحرص على إقامة دورة جديدة من بطولة دبي الدولية للجواد العربي ومعرض الخيل يأتي في إطار هذه الجهود لاستعادة وتيرة الحياة والأعمال والرياضة، وكما نجحت سباقات وأنشطة الفروسية بالدولة في شق موسمها وسط التدابير الاحترازية يأتي تنظيم هذه البطولة متناغماً مع تلك الوتيرة وإنصافاً لمنشط وصناعة مسابقات جمال الخيول العربية في إيجاد منبر تنافسي بمواصفات عالمية وجوائز مليونية، في وقت انكماش المسابقات الإقليمية والدولية في هذا المجال، وأوضح سموه الحرص على إقامة العديد من الفعاليات المصاحبة للبطولة والتي تستهدف الخيل العربي ومستلزماته من خدمات وأجهزة ومعدات.

وختم سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم حديثه بالإشادة بجهود رئيس وأعضاء اللجنة المنظمة للبطولة، ورئيس وأعضاء لجنة التحكيم والجهات الحكومية وكل المؤسسات والشركات الراعية والمساندة والداعمة للبطولة، كما شكر سموه ملاك ومربي الخيول وأصحاب المرابط لدورهم في إذكاء روح المنافسة وثمرة جهودهم في الـ 12 شهراً الماضية وشكر سموه وسائل الإعلام لإبرازها الحدث والفعاليات المصاحبة ولجميع المتابعين عبر وسائل الإعلام المرئية، متطلعين إلى نسخة شيقة ورشيقة تسعد الجميع.

جوائز

وتبلغ قيمة جوائز البطولة «15 مليون درهم» مما يضعها في مقدمة البطولات العالمية الأغلى والأفضل، ويتنافس على الألقاب 4 خيول من أبطال العالم، إلى جانب أكثر من 55 خيلاً ممن حصلت على بطولات وألقاب عالمية، وسيتنافس 210 جياد في 16 فئة وهي بطولة المهرات بعمر سنة وبطولة المهور بعمر سنة وبطولة المهرات وبطولة المهور وبطولة الأفراس والفحول، بالإضافة إلى شوط بطولة المهرات والمهور المولودة بعد 1 أكتوبر 2020 مع التأكيد على تطبيق بروتوكولات صارمة للحفاظ على سلامة الجميع من جائحة كورونا.

مزاد

وتشهد قاعة زعبيل بمركز دبي التجاري العالمي صباح بعد غدٍ، المزاد السنوي المصاحب لبطولة دبي الدولية للجواد العربي والذي يقام بمشاركة نخبة من الخيول العربية الأصيلة، ويعتبر الحدث السنوي العالمي الذي يجمع جميع العاملين في صناعة الفروسية والمهتمين بها من جميع أنحاء العالم في دبي لعرض أحدث منتجات الخيل والفروسية وأنقى سلالات الخيل في العالم وعدد كبير من العلامات المحلية والإقليمية والعالمية الرائدة المتخصصة في صناعة الفروسية.

طباعة Email