خيول الإمارات تواجه التحدي في كأس البحرين الدولية اليوم

«دريم كاسل » لجودلفين يسعى لتحقيق اللقب اليوم | أرشيفية

تنطلق اليوم على مضمار سباق الخيل بنادي راشد للفروسية وسباق الخيل، بمملكة البحرين الشقيقة، النسخة الثانية من كأس البحرين الدولية للخيل لمسافة 2000 متر، وبمشاركة 14 خيلاً عالمياً.

ويمثل الإمارات في السباق الكبير، 3 خيول، أبرزها «دريم كاسل» لجودلفين، بقيادة الفارس أوشين ميرفي وإشراف المدرب العالمي سعيد بن سرور، و«لوكسلي» لجودلفين أيضاً، بقيادة الفارس وليام بويك وإشراف المدرب شارلي آبلبي، و«ديزرت إنكاونتر» لعبد الله المنصوري، بقيادة الفارس أندريا اتزيني وإشراف المدرب ديفيد سيمكوك.

استعداد كبير

وقال المدرب سعيد بن سرور: «تعامل «دريم كاسل»، مع الرحلة إلى البحرين، بشكل جيد، ويبدو في حالة ممتازة، وأنهى موسمه في المملكة المتحدة بأداء رائع مرتين، حقق في إحداهما الفوز في ثيرسك، قبل أن يقدم أداء طيباً في نيو ماركت، على أرضية كانت لينة أكثر من اللازم بالنسبة له، وهو جواد مقاتل، ويقدم أفضل ما لديه، وهذه المسافة تناسبه، ونتطلع إلى نتيجة طيبة أخرى».

ومن جانبه، قال المدرب شارلي آبلبي: «يتجه «لوكسلي» إلى البحرين، على خلفية فوز جميل على الأرضية الاصطناعية في كمبتون، وينافس على مسافة أقصر، قدرها ميل وربع الميل، ولكن الطريقة التي سار عليها السباق العام الماضي، تشير إلى أنه سيمهد الفرصة للخيول القادمة من الخلف، وهذا ما يمكن أن يساعد، وتصنيفه يقل بعض الشيء عن اثنين من المنافسين، ولكن لا يبدو بعيداً عن المنافسة ضمن هذه المجموعة، ونتطلع إلى أداء طيب».

أول مرة

كما تشهد النسخة الثانية أيضاً، مشاركة «سوفرين» بطل سباق الداربي الإيرلندي لعام 2019، بإشراف المدرب الإيرلندي إيدان أوبراين، الذي حرص على اختيار ابن الفحل «غاليليو»، وحل الجواد في المركز الخامس، في آخر مشاركة له بمضمار آسكوت هذا الشهر، على مسافة 3200 متر، لكنه يشارك هذه المرة على مسافة أقصر.

وفي تصريح له حول المشاركة، أعرب المدرب أوبراين، عن سعادته بالمشاركة في سباق البحرين الدولي للمرة الأولى، مؤكداً أن السباق يتناسب مع مستوى وإمكانات «سوفرين»، الذي يعتبر جاهزاً لخوض سباق البحرين، متمنياً أن يواصل الجواد مستواه بنفس القوة، التي حقق بها الداربي للمنافسة على الفوز بكأس البحرين.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات