سالم النقبي: الإمارات والسعودية بلد واحد

السباق يعزز التكامل الرياضي بين الإمارات والسعودية / أرشيفية

أكد سالم النقبي مستشار سفير الدولة لدى المملكة العربية السعودية، أن الرياضة عموماً ومهرجان «شادويل العالمي» للخيول العربية على وجه الخصوص، نافذة دبلوماسية تفتح آفاقاً جديدةً في التعاون والعلاقة بين البلدين الشقيقين، مشدداً على أهمية الفعاليات الرياضية التي تربط بين الإمارات والسعودية وخاصة أن المملكة مقبلة على مشاريع رياضية ضخمة وأبرزها كأس السعودية العالمية 2020 وغيرها من الأحداث الكبرى التي تتطلب تبادل الخبرات بما يساهم في تعزيز سبل التعاون التي تربط بين البلدين ويبرهن على أن الإمارات والسعودية بمقام بلد واحد.

جاء ذلك على هامش استقبال سفارة الدولة في الرياض وفد مكتب سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم وأعضاء اللجنة المنظمة لجائزة سموه للخيول العربية الأصيلة، حيث تم الاطمئنان من الجانبين على آخر الترتيبات المتعلقة بشأن الحدث.

وأَضاف النقبي، إن مهرجان الخيول العربية، حقق أصداء كبيرة بعد نجاح النسخة الأولى، ويعد من أبرز المحطات الرياضية التي تساهم في إعلاء شأن الخيل العربي ليس على مستوى المملكة وحسب وإنما على الصعيد الدولي، مثمناً جهود راعي الحدث سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية، ودعم سموه الكبير للخيل العربي في مختلف أنحاء العالم.

دعوات

وكشف النقبي عن توجيه دعوات إلى عدد من السفراء الأجانب والعرب لحضور السباق اليوم، مشيداً بالفعاليات الكبيرة على المستوى الرياضي التي تربط بين الإمارات والمملكة ومنها كأس صاحب السمو رئيس الدولة للخيول العربية والتي تواصل نجاحاتها السنوية في ميدان الأمير سلطان بن عبدالعزيز.

وأوضح النقبي أن سباق اليوم، يعد ملتقىً رياضياً في أحد أبرز القطاعات وهو عالم الفروسية الذي يزخر بكوكبة من الأسماء التي وضعت بصمات كبيرة في سباقات الخيل على مستوى البلدين، مشيداً بجهود فريق العمل وأعضاء اللجنة المنظمة الذين يبذلون أقصى ما لديهم لإنجاح الحدث.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات