ختام مثير للمهرجان في الشارقة

مربط دبي يهيمن على ميداليات «الجواد العربي»

محمد التوحيدي خلال تتويج المهر«دي نايل» بحضور عبدالعزيز المرازيق | تصوير: عماد علاءالدين

نال مربط دبي نصيب الأسد بحصده 5 ميداليات ملونة منها ذهبيتان وفضية وبرونزيتان، بختام مهرجان الجواد العربي الدولي للخيول العربية الأصيلة في نسخته العشرين، أول من أمس، على الصالة الرياضية المغلقة بنادي الشارقة للفروسية والسباق، الذي نظم المهرجان على مدار أربعة أيام، شهدت الإثارة والتحدي في سباق لعرض جمال 261 خيلاً من أنقى السلالات العربية الأصيلة في دول مجلس التعاون الخليجي والدول العربية والأجنبية، وحظي المهرجان برعاية كريمة من صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، وأقيم المهرجان بالتعاون مع الهيئة الأوروبية لمسابقات جمال الخيل العربية الأصيلة.

أشواط وأبطال

ونال مربط دبي، ميداليتين ذهبيتين بتتويج المهرة «دي فنان» ببطولة المهرات بعمر سنة واحدة، والمهر «دي نايل» بفوزه بذهبية بطولة المهور بعمر سنة واحدة، ونال «دي خطاف» لمربط دبي فضية شوط الفحول، وجاءت البرونزيتان عبر المهرة «دي سينية» في شوط المهرات بعمر سنتين وأكبر، وعبر «دي بارق» في شوط المهور بعمر سنتين وأكثر، وفي باقي النتائج كان نصيب الشيخ محمد بن سعود القاسمي ميداليتين ذهبيتين من خلال المهرة «ايه فشن ام أي» في شوط المهرات بعمر سنتين، والمهر «سيف البيادر» للمهور بعمر سنتين إلى ثلاث سنوات، كما حصد مربط أكمل ذهبية الأفراس عبر «بيبيتا»، وحصد مربط الصقران ذهبية الفحول من خلال «سانداون كي ايه».

الحضور الختامي

وغصت الصالة الرياضية بالعديد من القيادات والمسؤولين وملاك الخيول وعشاقها، وشهدت التفاعل الكبير مع الترقب للإعلان عن أبطال النسخة العشرين للمهرجان، وكان بمقدمة الحضور الشيخ عبد الله بن ماجد القاسمي رئيس مجلس ‎إدارة نادي الشارقة للفروسية والسباق والأمير عبد العزيز بن أحمد بن عبد العزيز آل سعود مالك مربط عذبه، والشيخ محمد بن سعود القاسمي رئيس دائرة الإنماء السياحي بالشارقة، والدكتور غانم الهاجري الأمين العام لاتحاد الفروسية والمهندس محمد التوحيدي المشرف العام مدير عام مربط دبي للخيول العربية وعبد العزيز المرازيق المدير التنفيذي لمربط دبي وسلطان اليحيائي مدير نادي الشارقة وقصي عبيد الله وخالد العميري مدير مربط عجمان.

الكل فائز

وأبدى الشيخ عبد الله بن ماجد القاسمي رئيس نادي الشارقة للفروسية والسباق سعادة بالغة بالمستوى الرفيع الذي ظهر خلال المهرجان، وخاصة الخيول الصغيرة من الإنتاج المحلي، مؤكداً أن مثل هذه السلالات سيكون لها شأن كبير في المستقبل، وأرجع ذلك لمستوى العروض والنتائج التي ظهرت حيث إن الفوارق بين الفائزين كانت متقاربة لدرجة كبيرة، مما يؤكد حرص الملاك والقائمين على رياضة الخيول على الإنتاج المحلي، ووجه الشيخ عبد الله التهنئة للفائزين بالأشواط الرئيسية، واعتبر الكل فائزاً بالمشاركة في المهرجان، مشيراً إلى أن توزع الألقاب على العديد من المرابط والإسطبلات والملاك يبعث على التفاؤل بمستقبل أفضل للخيول العربية.

البطولة الأكبر

اعتبر محمد التوحيدي مدير عام مربط دبي للخيول العربية أن هذه البطولة هي الأكبر حتى الآن من حيث العدد والنوع، وكشف أن هذا المهرجان انتظره ملاك ومسؤولو المرابط والاسطبلات منذ الموسم الماضي، ليستعرضوا بخيولهم الجديدة من الإنتاج المحلي، والذي يؤكد حرصهم على العمل الجاد والسعي بقوة لتفعيل عملية الإنتاج المحلي، وقال إن مربط دبي حريص على الدوام بالتواجد ضمن جميع البطولات والمناشط التي تشارك فيها مثل هذه الخيول الصغيرة، وخاصة أنها تأتي وفق توجيهات قيادتنا الرشيدة ومن خلال الرؤية الثاقبة والدعم الذي يحظى به مربط دبي من قبل قيادة إمارة دبي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات