عبدالله بن سالم القاسمي يشهد بطولة كأس مجلس التعاون للخيول ويتوّج الفائزين

«مباشر الخالدية» يظفر بكأس مجلس التعاون الخليجي

عبدالله بن سالم القاسمي يتوج إسطبل الخالدية بلقب البطولة بحضور عبدالله بن ماجد وميرزا الصايغ | تصوير: غلام كاركر

برعاية صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، شهد سمو الشيخ عبدالله بن سالم القاسمي نائب حاكم الشارقة، مساء أمس بنادي الشارقة للفروسية والسباق، منافسات بطولة كأس مجلس التعاون الخليجي للخيول العربية الأصيلة الإنتاج الخليجي، والبالغ مجموع جوائزها 400 ألف درهم.

واستهل الحفل بالسلام الوطني لدولة الإمارات، وعروض موسيقية من الفرقة الموسيقية العسكرية، وتابع سموه والحضور عرضاً لجمال الخيول العربية الأصيلة.

وتفضل بعدها سمو الشيخ عبدالله بن سالم القاسمي نائب حاكم الشارقة بتتويج الفائزين بالشوط الرئيس لبطولة كأس مجلس التعاون الخليجي، والمخصص للخيول العربية من دول مجلس التعاون بعمر أربع سنوات فأكبر لمسافة 1700 متر، حيث فاز الجواد «مباشر الخالدية» من المملكة العربية السعودية بالمركز الأول بقيادة الفارس عبدالله الفيروز، بعد أن قطع مسافته والبالغة 1700 متر، في زمن وقدره 1:57:77 دقيقة، فيما نال المركز الثاني الجواد «مرهب الخالدية» لإسطبلات الخالدية أيضاً، بقيادة الفارس عبدالله العضيب، وحقق المركز الثالث الجواد «أيه اف ماهر»، من دولة الإمارات لخالد خليفة النابودة بقيادة الفارس تاغ أوشي، وقد بلغت جوائز الشوط الرئيسي 200 ألف درهم.

كما كرّم سمو الشيخ عبدالله بن سالم القاسمي الفارس الإماراتي عبدالله المهيري الحائز على كأس حاكم الشارقة لقفز الحواجز، والذي أقيم بنسخته الثانية من فئة الخمس نجوم في مقر نادي الشارقة للفروسية والسباق بداية الشهر الجاري.

كما شهد سموه منافسات الشوط الخامس وخصص للخيول العربية الأصيلة توليد الإمارات لمسافة 1700 متر، حيث فاز الجواد «ام اتش توافق» لمنصور خليفة سلطان بن حبتور بالمركز الأول بقيادة الفارس ريتشارد مولن، حيث قطع المسافة في زمن وقدره 2:00:73 دقيقة، فيما حل بالمركز الثاني الجواد «الجازي» لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وبقيادة الفارس باتريك كوسجراف.

الحضور الكبير

وشهد السباق كوكبة من المسؤولين والضيوف وملاك إسطبلات الخيول وجماهير غفيرة غصت بهم منصة الاستاد وساحات النادي، ووصل عدد الحضور لأكثر من 4000 شخص، وبمقدمة الحضور الشيخ عبدالله بن سالم القاسمي نائب حاكم الشارقة، والشيخ عبدالله بن ماجد القاسمي رئيس النادي والأمير السعودي فهد بن خالد بن سلطان بن عبد العزيز وميرزا الصايغ مدير مكتب سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، وعيسى هلال الحزامي الأمين العام لمجلس الشارقة الرياضي.

«مباشر الخالدية» بطل النسخة الأولى للخليج

وتوج المهر «مباشر الخالدية» التابع لإسطبلات الخالدية وبقيادة الفارس عبدالله الفيروز بطلاً للشوط السادس الرئيسي والختامي (شوط كأس مجلس التعاون الخليجي) والمقدم من إسطبلات شادويل، وهو شوط مخصص للخيول العربية الأصيلة من دول مجلس التعاون الخليجي بعمر أربع سنوات فأكبر، بعد أن قطع مسافة 1700م بزمن 1.57.77 دقيقة، وحل بالمركز الثاني الجواد «مرهب الخالدية» لإسطبلات الخالدية وبفارق نصف طول.وتوج الفائز كل من الشيخ عبدالله بن سالم القاسمي نائب حاكم الشارقة والشيخ عبدالله بن ماجد القاسمي.

«إي إس معروف» بطل الأول

حصد الفحل «إي إس معروف» للشيخ عبدالله بن ماجد القاسمي وبقيادة الفارس سام هتشكوت المركز الأول بالشوط الأول: (مزارع ديرنزتاون) وهو شوط مخصص للخيول العربية الأصيلة المبتدئة من إنتاج دولة الإمارات وبعمر أربع سنوات فأكبر، بعد أن قطع مسافة 1200م بزمن 1.12.34 دقيقة، بفارق طولين وربع، وحل ثانياً المهر «إس إ جلمود» لمالكه أحمد سعيد المزروعي. وتوج الفائزين ميرزا الصايغ.

«عارف» يتفوق في الثاني

وفاز الجواد «عارف» من الخيالة السلطانية العمانية بقيادة الفارس اشتيبان مازور بالمركز الأول بالشوط الثاني: (مزارع شادويل)، وهو شوط مخصص للخيول العربية الأصيلة بعمر أربع سنوات فأكبر، بعد أن قطع مسافة 1200م بزمن 1.21.16 دقيقة، وحلت ثانية الفرس «جوري» لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان.«إيه إف إشعار» يتألق بالثالث

ونجح الفحل «إيه إف إشعار» لمالكه خالد خليفة النابودة وبقيادة الفارس تاج أوشي في حصد المركز الأول بالشوط الثالث: (مزارع شادويل)، وهو شوط مخصص للخيول العربية الأصيلة المبتدئة بعمر أربع سنوات فأكبر توليد الإمارات، بعد أن قطع مسافة 2000م بزمن 2.23.00 دقيقة، وحل ثانياً الجواد «الدارس ورسان» لسمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان وتوج الفائزين ميرزا الصايغ.

«كول ساين» بطل الشوط الرابع

وحصد المركز الأول في الشوط الرابع (إسطبلات شادويل) الجواد «كول ساين» التابع لنقابة بورسلي للسباقات بقيادة الفارس اشتيبان مازور، وهو شوط مخصص للخيول المهجنة الأصيلة ضمن التصنيف بعمر ثلاث سنوات فأكبر، بعد أن قطع مسافة 2000م بزمن 2.09.65 دقيقة، وحل بالمركز الثاني «شيبا» لمالكه محمد خليفة البسطي وقام بتتويج الفائزين الأمير السعودي فهد بن خالد بن سلطان وميرزا الصايغ.

«إم إتش تواق» يظفر بلقب الخامس

وفاز بالمركز الأول في الشوط الخامس: (مزارع ديرنزتاون) الجواد «إم إتش تواق» لمالكه منصور خليفة بن حبتور وبقيادة الفارس ريتشارد مولن في الشوط المخصص للخيول العربية الأصيلة، بعد أن قطع مسافة 1700م بزمن 2.00.73 دقيقة، وحلت ثانية الفرس «الجازي» لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، وقام بتتويج الفائزين ميرزا الصايغ.

 

عبدالله القاسمي: النجاح الكبير يثلج صدورنا

توجه الشيخ عبدالله بن ماجد القاسمي رئيس نادي الشارقة للفروسية بالشكر إلى صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي حاكم الشارقة وبالتهنئة بالنجاح الكبير للنسخة الأولى للسباق الخليجي وللرعاية والدعم الكبيرين لرياضة الفروسية عامة والنادي بشكل خاص، والشكر لسمو الشيخ عبدالله بن سالم القاسمي نائب حاكم الشارقة لحضوره السباق وتتويجه البطل، واستطرد قائلاً إن النجاحات الكبيرة التي رافقت هذا السباق أثلجت صدورنا وحمّلتنا مسؤولية كبيرة للمحافظة عليها بل إضافة الجديد في النسخة المقبلة.

وأوضح أن السباق يقام للمرة الأولى وهو لخيل الإنتاج الخليجي، وقد أقيم سابقاً في البحرين والسعودية كأس الخليج للخيول المهجنة توليد الخارج، ولكن لأول مرة يقام سباق إنتاج خليجي وهو يكون باكورة السباقات وخلال الفترة المقبلة ويزيد في المستقبل ويكون باكورة إضافة لكأس الإمارات للإنتاج المحلي. وفي ختام حديثه أعلن عن تنظيم كأس الإمارات للموسم المقبل والمخصص للخيل العربية المتميزة.

سعادة

وأعرب الأمير فهد بن خالد بن سلطان بن عبد العزيز آل سعود المشرف العام على مهرجان الأمير سلطان بن عبد العزيز العالمي للجواد العربي، عن سعادته بكأس مجلس التعاون الخليجي بنسخته الأولى، وخاصة أنه جاء على أرض مضمار الشارقة وفي بلده الثاني دولة الإمارات العربية المتحدة.

وكشف أن الفوز جاء نتيجة للتوجيهات السديدة من والدي الأمير خالد بن سلطان بن عبد العزيز آل سعود، كما ثمن التواجد الكبير من المسؤولين في هذا السباق والحضور الجماهيري الكبير، وتفاعل الجميع مع أحداث ومنافسات السباق على مدار أشواطه الستة، كما أشاد بتوزيع ألقاب الأشواط بين العديد من الفرسان مما يؤكد التطور الكبير الذي تشهده رياضة الفروسية بدولة الإمارات بشكل خاص ومنطقتنا الخليجية بشكل عام.

ووجه في ختام حديثه الشكر والتقدير لراعي البطولة وإلى إدارة نادي الشارقة وإلى شادويل العالمية الراعي الرسمي للسباق.

ميرزا الصايغ: دعم ورعاية قيادتنا الرشيدة وراء النجاح

بدوره هنأ ميرزا الصايغ مدير مكتب سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم الأمير فهد بن خالد بن سلطان بن عبد العزيز بفوز المهر «مباشر الخالدية» بكأس مجلس التعاون الخليجي بنسخته الأولى، وتوجه بالشكر لإدارة نادي الشارقة للفروسية والسباق بقيادة الشيخ عبدالله بن ماجد على هذا التنظيم والاستضافة المميزة، وهي ليست غريبة على إخواننا في إدارة نادي الشارقة للفروسية والسباق.

شكر

ووجه الصايغ الشكر لصاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة لرعايته ودعمه الكبير لرياضة الآباء والأجداد، مشيراً إلى أن هذه الفعاليات التي رأيناها في مضمار الشارقة تدل دلالة واضحة على الاهتمام الذي يبديه أصحاب السمو في المضمار لكي ينهضوا بالجواد العربي سواء أكان القفز أم المسابقات الجمالية

وأشاد الصايغ بجميع وسائل الإعلام وخاصة جريدتي «البيان الرياضي» و«الخليج الرياضي» وتغطيتها لسباقات الخيل ودورها في دعم رياضة الفروسية، مؤكداً أن مثل هذه السباقات ترسخ الترويج لدولة الإمارات ودعم قيادتنا لرياضة الخيول.

وأوضح الدور الكبير لرعاية شادويل للسباقات العربية المقامة في الخارج، حيث أن البرنامج الذي تعده اللجنة يبدأ في يناير وينتهي في سبتمبر بأمريكا الجنوبية، وفي مارس الجواد العربي، ثم الكأس العالمي ثم الديربي وفي كل هذه البرامج يجب أن يكون هناك عاملان مهمان للنجاح وهما الإعلام والرعاية الكريمة، وعلى الإعلام أن ينقل صورة واضحة لما حدث في كل سباق لكي يعطي الفرصة للآخرين أن يحذوا حذو دولة الإمارات.

تتويج

وشهد فعاليات السباق والتتويج كل من الشيخ عبدالله بن ماجد القاسمي رئيس مجلس إدارة نادي الشارقة للفروسية والسباق، والأمير تركي بن عبد العزيز آل سعود، والأمير فهد بن خالد بن سلطان بن عبد العزيز آل سعود، وميرزا الصايغ مدير مكتب سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم وعيسى هلال الحزامي الأمين العام لمجلس الشارقة الرياضي، وسلطان اليحيائي مدير عام النادي، ومتعب الشمري مدير عام ميدان الأمير سلطان بن عبد العزيز آل سعود، وعدد من الملاك ومربي الخيول والمهتمين برياضة سباق الخيول.

مشاركة قوية

وشهد السباق مشاركة قوية للخيول العربية الأصيلة بمجموع 91 جواداً، مع وجود 15 جواداً على الاحتياط، وقد بلغت الجوائز المالية 400 ألف درهم ويتكون السباق من ستة أشواط لمختلف المسافات والمستويات.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات