«شادويل» ترعى سباق الرياض 20 الجاري

أعلن ميرزا الصايغ مدير مكتب سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي، وزير المالية، عن انطلاق سباقات شادويل للخيول العربية الأصيلة، في العاصمة السعودية الرياض، يوم 20 ديسمبر الجاري، برعاية «درينز تاون» ومزارع شادويل، ويضم السباق 6 أشواط مختلفة التصنيف والمسافات، معرباً عن فخرهم برعاية السباقات في مختلف المضامير، على المستويين المحلي والدولي، من بينها سباق العين السنوي، الذي ينطلق شهر فبراير المقبل، ويضم 7 أشواط مهمة.

جهود

جاء ذلك خلال المؤتمر الصحافي الذي عقد أمس في قلعة الرمال بدبي، وتحدث فيه فيصل الرحماني رئيس الاتحاد الدولي لسباقات الخيول العربية الأصيلة، بحضور عضوي اللجنة المنظمة لسباقات سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، للخيول العربية الأصيلة، عبد الله الأنصاري ومسعود صالح، وعدد من وسائل الإعلام، وثمّن الصايغ دعم سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي، وزير المالية، للخيول العربية الأصيلة، الذي لم يأتِ من فراغ، وإنما نتيجة جهود تمتد إلى أكثر من 37 عاماً من النجاح.

وذكر الصايغ ان السباقات الستة في الرياض تحمل أسماء: كأس آل مكتوم، كأس الامارات، كأس شادويل فارم، كأس فحول شاوديل، كأس ديرنز تاون، ثم جائزة شاوديل العالمية.

دافع

وأعرب الصايغ عن سعادته بإقامة سباق الرياض في مضمار الأمير سلطان بن عبد العزيز، ما يعتبر دافعاً للبحث عن مضامير عالمية أخرى، لإقامة سباقات جديدة، تضاف إلى سلسلة السباقات التي تقام حالياً في هولندا والسويد وفرنسا إسكتلندا وإنجلترا التي تشهد تتويج النخبة في سباق نيوبري الدولي للخيول العربية الأصلية في شهر يوليو المقبل.

تميز

وأوضح الصايغ، أن محطتي تشيلي والبرازيل، كشفتا أن ثلاثة أرباع الخيول المشاركة في السباقين، تعتبر من إنتاج خيول سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، متوجهاً بالشكر إلى سفارتي الدولة في البرازيل وتشيلي، كما شكر هيئة الإمارات للسباقات، على زيادة السباقات في مضمار جبل علي، ما يثمر عن زيادة عدد الرعاة والخيول المشاركة.

مكانة

وأشار الصايغ إلى أن الإمارات تبوأت مكانة عالمية مرموقة، على مستوى سباقات الخيول، لا سيما أنها تحتضن أغلى سباقات المعمورة، كأس دبي العالمي، الذي سينطلق في شهر مارس المقبل، ويحظى بمشاهدة 2 مليار شخص عبر شاشات التلفاز، ما يؤكد اهتمام العالم بالأحداث التي تستضيفها الإمارات عموماً، ودبي على وجه الخصوص، مشيداً بجهود وسائل الإعلام في تغطية مختلف سباقات الخيول.

دعم

من جهته، توجه فيصل الرحماني رئيس الاتحاد الدولي لسباقات الخيول العربية الأصيلة، بالشكر إلى سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، على دعم سموه لسباقات الخيول عامة، والخيول العربية بصورة خاصة، على الصعيدين المحلي والدولي، طوال أكثر من 3 عقود ماضية.

كما توجه بالشكر إلى ميرزا الصايغ، على ترجمة توجيهات سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم على أرض الواقع، معرباً عن فخره واعتزازه بدعم سموه المتواصل للاتحاد الدولي لسباقات الخيول العربية، ومضمار نادي العين لسباقات الخيل.

20000

كشف فيصل الرحماني، أن المملكة العربية السعودية، تمتلك أكثر من 20 ألف حصان عربي، إلا أن غالبيتها تعتبر خيول الجمال والعروض، وحرص الاتحاد الدولي لسباقات الخيل العربية، على إعداد خطة هيكلة، عبر تصنيف سباقات المملكة، خاصة في ظل توافر المقومات الكبيرة والبيئة المناسبة، مع وجود البنية التحتية، مضيفاً إن رعاية شادويل لسباق الخيول في الرياض، تعتبر خطوة إيجابية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات