مهرجان منصور بن زايد يواصل تألقه في لوس أنجليس

«كويك ساند» بطلاً للنسخة الثالثة لكأس «أم الإمارات»

كويك ساند يخطف اللقب في الأمتار الأخيرة | تصوير - مرهف العساف

توج الجواد العربي «كويك ساند»، ملك جوزيف وبيتي جيلز، بقيادة الفارسة الأميركية ساشا ريسنهوفر وإشراف المدرب جيرنسكو توريس، الذي فاز بلقب أفضل مدرب لعام 2017 في جائزة الدارلي الأميركية، بطلاً للنسخة الثالثة من سباق كأس سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، دارلي أوورد ستيكس للفئة الأولى لمسافة 1600 متر، والبالغ إجمالي جوائزه المالية 100 ألف دولار، والذي أقيم أمس الأول، على مضمار سانتا أنيتا العريق بلوس أنجليس بولاية كاليفورنيا، تزامناً مع عام زايد، والاحتفال بمئوية مولد المغفور له بإذن الله، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، ضمن فعاليات النسخة العاشرة من المهرجان العالمي لسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان للخيول العربية، الذي يقام بتوجيهات ودعم سموه، وسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام، الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية، رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة «أم الإمارات»، ليواصل بذلك المهرجان تألقه وخطفه للأضواء في لوس أنجليس.

وشهد السباق عبد الله السبوسي قنصل الإمارات في لوس أنجليس، ومحمد السويدي سفير الدولة في سلطنة عمان، ولارا صوايا المدير التنفيذي لمهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان العالمي للخيول العربية الأصيلة، رئيس الاتحاد الدولي لأكاديميات سباقات الخيل «إيفهرا»، مدير عام الوثبة ستاليونز، رئيس لجنة سباقات السيدات في الاتحاد الدولي «إفهرا»، وأحمد القبيسي ممثل مجلس أبوظبي الرياضي، والشيخ حمدان الشرقي، وإدوارد حامض ممثل الشركة الوطنية لإنتاج وتسويق الأعلاف والدقيق، ومحمد عبد الله مدير المبيعات بشركة المسعود للسيارات - نيسان، ومبارك النعيمي ممثل دائرة الثقافة والسياحة- أبوظبي، وكيت بلاكبورن مدير مضمار سانتا أنيتا.

السباق

وبالعودة لمجريات السباق، بلغت الإثارة ذروتها في الأمتار الأخيرة، بين ثلاثة خيول، ولكن الجواد «كويك ساند»، بقيادة الفارسة ساشا ساشا ريسنهوفر، ينجح في خطف الفوز باللقب، بزمن 1,57,33 دقيقة، وبفارق رأس عن الجواد «إيسترن مان»، ملك جوزيف وبيتي جيلز.

انتصار

كان من بين أشواط السباق الذي أقيم أمس الأول على المضمار، سباق ديربي سانتا أنيتا للخيول المهجنة الأصيلة للفئة الأولى، البالغ إجمالي جوائزه المالية، مليون دولار أميركي، وشارك فيه 7 خيول، وتوج بطلاً لهذا السباق، الجواد «جوستافي»، بقيادة الفارس مايك سميث وإشراف المدرب بوب بافاريت.

 

سعادة

أعربت الفارسة ساشا بطلة السباق عن سعادتها بالفوز باللقب، وأكدت أنه يعتبر أغلى فوز بالنسبة لها كفارسة محترفة لأنه الأول في سباقات الخيول العربية، وحرصت على تقديم الشكر والعرفان لسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك «أم الإمارات» على دعمها للمرأة عامة والفارسات خاصة.

فخر

مبارك النعيمي: المهرجان بوابة للترويج

أكد مبارك النعيمي مدير الترويج الدولي في هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة حرص الهيئة على المشاركة في تنظيم مهرجان منصور بن زايد آل نهيان للخيول العربية، والذي يتماشى مع استراتيجية الهيئة في الترويج السياحي لدولة الإمارات عامة والعاصمة أبوظبي خاصة. وأكد أن المهرجان لعب دورا حيويا في ذلك من خلال إقامته في عدد كبير من دول العالم، كما إن المهرجان أسهم في زيادة الاهتمام بالخيل العربي على المستوى العالمي، مشيرا إلى أن إقامة سباق للخيل العربي على مضمار سانتا أنيتا يعد نجاحا كبيرا للمهرجان، واختتم مؤكدا أن تقديم شهادة تقدير لأم الإمارات من محافظة لوس أنجليس يعد عرفانا بما قدمته سموها من دعم.

عرفان

شهادة تقدير

منحت مدينة لوس أنجليس، شهادة تقدير لسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك «أم الإمارات»، عرفاناً لسموها بالدور الذي تقوم به في دعم الرياضة النسائية عامة ورياضة الفروسية ممثلة في السباق الذي يحمل اسم سموها ويقام للعام الثالث على التوالي على مضمار سانتا أنيتا، وتسلم الجائزة عبدالله السبوسي قنصل الإمارات في لوس أنجلوس، ولارا صوايا المدير التنفيذي للمهرجان.

اعتزاز

عبد الله: الحرص على دعم الرياضات التراثية

أكد محمد عبد الله مدير المبيعات بشركة المسعود للسيارات - نيسان أن إقامة سباق يحمل اسم «أم الإمارات» خاص بالخيول العربية على مضمار سانتا أنيتا العريق يؤكد المكانة المرموقة التي يحتلها مهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان في الولايات المتحدة الأميركية خاصة والعالم أجمع. ويعتبر ذلك إنجازا كبيرا للخيول العربية التي كانت جل اهتمام المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، ومن هذا المنطق كان الحرص من المسعود للسيارات على دعم المهرجان الذي يهتم بالخيل العربي الذي يعتبر من الرياضات التراثية التي يدعمها المسعود.

 

السبوسي: المهرجان أصبح علامة مميزة في عالم الفروسية

أكد عبد الله السبوسي القنصل العام للإمارات في لوس أنجليس أن السباق حقق أهدافه وأبرزها تأكيد المكانة الكبيرة التي تتبوأها الإمارات في عالم الفروسية ومدى عمق العلاقة القوية بين الإمارات والولايات المتحدة الأميركية، وواصل قائلاً: نرى ونلمس من خلال هذه المشاركات حرص المسؤولين في لوس أنجلوس على استمرارية هذه الفعاليات، ولعل نجاح المهرجان يأتي خطوة جديدة على طريق نجاحات لا حدود لها في عالم الفروسية، وخاصة المتعلقة بسباقات الخيل العربي والاهتمام بالتراث العربي ورياضة الآباء والأجداد الذي أرسى قواعده المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، الذي يحتفل بعامه ومئوية مولده، وسار على نفس نهجه القيادة الرشيدة.

عبدالله السبوسي يسلم الجائزة للبطلة | البيان

 

كما ثمن الدور الكبير الذي يقوم به سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، بإقامة المهرجان الذي أصبح إحدى العلامات المميزة في عالم الفروسية على مستوى العالم، كما أشاد بدعم سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك «أم الإمارات» من خلال السباقات العالمية التي تحمل اسم سموها ومنها هذا السباق الذي يقام للعام الثالث على التوالي على مضمار سانتا أنيتا العريق، ما يشكل دعماً كبيراً للخيل العربي في الولايات المتحدة الأميركية عامة، ما ترتب على ذلك حرص المسؤولين في ولاية لوس أنجليس، التي تعتبر أكبر الولايات في أميركا على تقديم شهادة تقدير وعرفان لدعم سموها، ما يعتبر مصدر فخر لدولة الإمارات حكومة وشعباً.

 

القبيسي: المضمار تشرف بالاستضافة

قال الدكتور أحمد القبيسي مدير إدارة التسويق والإعلام مجلس أبوظبي الرياضي، إن إقامة سباق كأس «أم الإمارات» دارلي أوورد ستيكس على مضمار سانتا أنيتا العريق هو سلسلة من سباقات مهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان العالمي للخيول العربية، يعتبر ذلك مفخرة لدولة الإمارات العربية المتحدة لكون هذا السباق يحمل اسما غاليا على قلوب جميع الإماراتيين.

جوستيف بطل سباق ديربي سانتا أنيتا للمهجنة | البيان

 

استضافة

وأكد أن مضمار سانتا أنيتا تشرف باستضافة هذا السباق الذي يحمل اسم «أم الإمارات»، كما أكد أن النسخة العاشرة من المهرجان تعتبر نسخة استثنائية لكونها تزامنت مع عام زايد ومئوية مولده، وذلك يعتبر رسالة للعالم لتعريفه بمآثر المغفور له وأفضاله خاصة على الخيول العربية.

 

لارا صوايا:  فوز فارسة باللقب ترجمة لدعم «أم الإمارات»

رأت لارا صوايا المدير التنفيذي للمهرجان، أن سباق «أم الإمارات» دارلي ستيكس، الذي أقيم للعام الثالث على التوالي، على مضمار سانتا أنيتا، جاء رائعاً، وما زاد من روعته، فوز فارسة بلقبه، وهذا يؤكد رؤية ودعم «أم الإمارات» للمرأة عامة، وسباقات الخيول العربية، ممثلة في سباقات السيدات خاصة، وأيضاً يعود الفضل في ذلك لمهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان العالمي للخيول العربية، الذي فتح المجال أمام الفارسات في جميع دول العالم، للمشاركة في السباقات المنوعة التي يشملها المهرجان، ومنها سباق «أم الإمارات» دارلي أوورد ستيكس، ما استوجب حرص جميع الفارسات من جميع دول العالم، تقديم الشكر والعرفان لسموها خاصة، والمهرجان عامة، على ذلك الدعم، وهذا ما قالته الفارسة ساشا، التي أكدت أن ذلك الدعم، بدأ يجني ثماره في سباقات الخيول العربية في العالم، ترجمة لذلك الدعم.

لارا صوايا وعبدالله السبوسي وعدد من الشخصيات في لقطة جماعية مع صاحب الخيل الفائز ومدربه وفارسه | البيان

 

وعن شهادة التقدير المقدمة «لأم الإمارات» من مدينة لوس أنجلوس، أكدت المدير التنفيذي للمهرجان، أن ذلك تعبير عن ما قدمته سموها من دعم للمرأة في جميع دول العالم.

وعن التبرع بمبلغ 50 ألف دولار، الذي تم تقديمه لصالح الجمعية الخيرية للجوكي لذوي الاحتياجات الخاصة بولاية كاليفورنيا، أكدت أنه بتوجيهات سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، وسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك «أم الإمارات»، وبمناسبة عام زايد، ومرور 100 سنة على مولده، الذي أطلقه صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، فقد تم التبرع بذلك المبلغ، لرعاية الفرسان من الجوكي في ولاية كاليفورنيا، الذين تعرضوا لإصابات أبعدتهم عن الركوب والمشاركة في السباقات.

تعليقات

تعليقات