كأس العالم 2018

توأمة مثمرة بين مضماري جبل علي وكابانيللي

شريف الحلواني: دور مقدر للرعاة في إنجاح الموسم

أكد المهندس شريف الحلواني نائب مدير عام مكتب سمو الشيخ أحمد بن راشد آل مكتوم، مدير مضمار جبل علي أن التوأمة مع مضمار كابانيللي كانت من الأمور الجيدة التي عادت بفوائد كثيرة في إطار الحرص على تطور وتنظيم السباقات وفقاً لتوجيهات سمو الشيخ أحمد بن راشد آل مكتوم، مشيراً إلى أنها أول توأمة بين مضمار إماراتي وأحد المضامير في أوروبا، وقال إن الفوائد عديدة من بينها تبادل الخبرات في التنظيم، لا سيما والتشابه كبير بين المضمارين ويمتد التشابه بينهما حتى في نوعية الجمهور الحاضر للسباقات حيث يغلب عليه جمهور العائلات.


وقال إن التوأمة مع مضمار كابانيللي وصلت لمراحل متقدمة بفضل دعم واهتمام سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم حيث أصبح هناك يوم خاص يحمل اسم «يوم دبي» في مضمار كابانيللي، ويسهم هذا اليوم في عكس الوجه المشرق والحضاري لدولة الإمارات عموماً وفي سباقات الفروسية على وجه الخصوص.


ونقل الحلواني تحيات سمو الشيخ أحمد بن راشد آل مكتوم، لممثلي الرعاة خلال كلمته في المؤتمر الصحفي وخص في ذلك سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي وزير المالية لما قدمه سموه من دعم متواصل لمضمار جبل علي، مشيراً إلى استمرار الدعم السخي لسموه في «سباق الصفوح» الجمعة المقبل حيث تقوم إسطبلات سموه برعاية الشوط الرئيس، كما شكر ميرزا الصايغ مدير مكتب سموه لما يقوم به من متابعة احترافية ونقل فكر سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم.

وثمن الحلواني الدور الذي تقوم به هيئة الإمارات لسباق الخيل والذي انعكس على تطور السباقات وجاهزية المضمار الأصفر، وأثنى الحلواني على الدور الذي يقوم به الإعلام بمختلف وسائطه وخص في ذلك قناة «دبي ريسينج» على تغطيتها المميزة.

وقدم الشكر كذلك لجماهير المضمار العائلي التي لم تتوان في الحضور ومتابعة السباقات للاستمتاع بما يقدم في جميع الفعاليات، وتمنى لهم الاستمتاع في «سباق الصفوح» الجمعة المقبل وقال المهندس شريف الحلواني إن شراكة مضمار جبل علي مع الشركات المساندة مستمرة في تقديم 130 جائزة عينية ونقدية في السحوبات على الكوبونات المجانية وتوجه بالشكر إلى جميع الشركات المشاركة في دعم السباقات ورعايتها.

تعليقات

تعليقات