«كول كاوبوي» بطل الشندغة للسرعة

المهرة التشيلية «فيوريا كروزادا» بطلة كـأس مكتوم للتحدي في «ميدان»

حفل السباق الخامس لكرنفال كأس دبي العالمي والذي أقيم مساء أول من أمس بمضمار «ميدان» برعاية الإمارات العالمية للألمنيوم، بالمفاجآت والإثارة والندية في أشواطه السبعة.

وفجر «كول كاوبوي» المفاجأة بانتزاعه لقب «الشندغة للسرعة» متفوقاً على المرشح الأول «معرب» لسمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم.

وتوجت المهرة التشيلية «فيوريا كروزادا» بطلة للجولة الثانية لكأس مكتوم للتحدي للخيول المهجنة الأصيلة.

وتألق خيل جودلفين «سيمريك» بانتزاعه لقب الشوط الثاني متفوقاً على زميله في الإسطبل «أميركان هوب».

وحقق «زمام» لسمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم المفاجأة، حيث نال لقب الشوط الرابع لمسافة 3200 متر في مشاركته الأولى بالمسافة.

وكانت المفاجأة الأخيرة في السابع والأخير، عندما توج «سبيد هوك» لمالكه خليفة بن دسمال بطلاً للشوط الأسرع لمسافة 1000 متر.

وحقق المدربان دووغ واتسون واروين شاربي الثنائية في السباق الخامس.

«كول كاوبوي» بطل الشندغة

انتزع «كول كاوبوي» لمالكه زاور سكريكوف لقب بطولة الشندغة للسرعة لمسافة 1200 متر للفئة الثالثة برعاية «الإمارات العالمية للألمنيوم» والذي بلغت قيمة جائزته 200 ألف دولار.

وقاد باتريك دوبس البطل لاحتلال المركز الأول بعد صراع مثير مع المرشح الأول «معرب» لسمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم بقيادة جيم كراولي وإشراف مصبح المهيري، فيما حل «وايلد ديور» في المركز الثالث بقيادة بات سمولين.

وسجل البطل زمناً قدره 1.11.49 دقيقة بفارق رقبة عن الوصيف.

تنافس في الشوط 6 خيول، وتركزت الترشيحات نحو «معرب»، حيث رشحه 4528 شخصاً.

وعقب ختام الشوط، قام خالد عيسى بو حميد بتتويج الأبطال الفائزين بلقب الشوط.

تألق «سيمريك» لجودلفين

تألق «سيمريك» لجودلفين في الشوط الثاني لمسافة 1600 متر على المضمار العشبي والذي بلغت جائزته 135 ألف دولار.

وقاد البطل الفارس وليام بيوك بإشراف المدرب شارلي آبلبي، مسجلاً زمناً قدره 1.37.49 دقيقة بفارق نصف طول عن «إيلايت اسكاليبر» بقيادة برنارد فايدربي، وإشراف المدرب ستيفين بريدج، فيما جاء في المركز الثالث «أميركان هوب» لجودلفين بقيادة أدري دي فريز وإشراف سعيد بن سرور.

تنافس في الشوط 8 خيول، وتركزت ترشيحات الجمهور نحو «سيمريك» ورشحه 2041 شخصاً.

وفي ختام الشوط، قام جيان كارلو داليرا إنابة عن الإمارات العالمية للألمنيوم، بتسليم الجائزة إلى المدرب سعيد بن سرور.

«زمام» مفاجأة الرابع

فجر «زمام» لسمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم المفاجأة في الشوط الرابع لمسافة 3200 متر على المضمار العشبي «جائزة مسبك الإمارات العالمية للألمنيوم» والذي تبلغ قيمة جائزته 160 ألف درهم، وذلك بقيادة الفارس جيم كراولي.

وإشراف المدرب إروين شاربي، مسجلاً زمناً قدره 3.23.95 دقائق وبفارق طول وربع الطول عن «لوس باربادوس» بقيادة أدري دي فريز، فيما جاء في المركز الثالث «ريد غاليليو» لجودلفين بقيادة كريستوف سومليون، وإشراف سعيد بن سرور.

تنافس في الشوط 9 خيول قوية، وتركزت الترشيحات نحو «ريد غاليليو»، حيث رشحه 3487 شخصاً.

وفي ختام الشوط قام يحيى بياحي بتسليم الجائزة إلى سالم السبوسي مدير سباقات سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم.

«جراند أرجنتاير» نجم الافتتاح

توج «جراند أرجنتاير» لنقابة الإمارات للسباقات الترفيهية، بطلاً للشوط الأول الافتتاحي لمسافة 1900 متر «جائزة اسطوانات الإمارات العالمية للألمنيوم»، وذلك بقيادة الفارس سام هتشكوت، وإشراف المدرب دووغ واتسون، مسجلاً زمناً قدره 2.03.17 دقيقة بفارق طول وربع الطول عن «جالفنايز» بقيادة دين أونيل وإشراف المدرب دووغ واتسون.

فيما حل «فيفرنس» لسلطان سعيد حارب بقيادة فرناندو جارا، وإشراف مصبح المهيري. شارك في الشوط 9 خيول متقاربة المستوى، ولكن «جراند أرجنتاير» أثبت جدارته ونال اللقب. وعقب ختام الشوط، قام جواد سكالي بتتويج أبطال الشوط.

«فيوريا» بطلة كأس مكتوم

توجت المهرة التشيلية «فيوريا كروزادا» بلقب الجولة الثانية لكأس مكتوم للتحدي للخيول المهجنة لمسافة 1900 متر والذي بلغت جائزته 250 ألف دولار. وقاد البطلة أنطونيو فريزو فيما أشرف على تدريبها المدرب أروين شاربي، مسجلة زمناً قدره 1.58.85 دقيقة بفارق أنف عن «سكند سمر» للشيخ راشد بن حميد النعيمي، فيما جاء «باور بليد» في المركز الثالث بقيادة باتريك كوسجريف، وإشراف يونغ – كوان كيم.

تنافس في الشوط 9 خيول قوية أبرزها «لي بيرناردين» الفائز بلقب الجولة الأولى ورشحه 1697 شخصاً. وفي ختام الشوط قام خالد عيسى بو حميد بتتويج أبطال الشوط.

«سانشاوس» يحقق التوقعات

حقق «سانشاوس» للشيخ أحمد بن محمد بن خليفة آل مكتوم، توقعات الجمهور في الشوط السادس لمسافة 2000 متر «جائزة الإمارات العالمية للألمنيوم – جبل علي» والذي تبلغ قيمة جائزته 175 ألف دولار، وذلك بقيادة الفارس كريستوف سومليون وإشراف المدرب مايك دي كوك، مسجلاً زمناً قدره 2.03.17 دقيقة بفارق طول وربع الطول عن «ديلان ماوث» بقيادة الفارس اندريا أتزني، فيما جاء «بلجيان بيل» في المركز الثالث بقيادة باتريك كوسجراف.

شارك في الشوط 10 خيول، وتركزت الترشيحات نحو «سانشاوس» حيث رشحه 2575 شخصاً. وفي ختام الشوط، قام ساكاتا إنابة عن الإمارات العالمية للالمنيوم بتتويج أبطال الشوط.

«سبيد هوك» يقهر «ميديسان مان»

حقق «سبيد هوك» لمالكه خليفة بن دسمال المفاجأة في الشوط السابع والأخير لمسافة 1000 متر «جائزة الإمارات العالمية للألمنيوم – الطويلة» والذي تبلغ قيمة جائزته 160 ألف دولار. وقاد الفارس كريستوفر هايس البطل إلى انتزاع اللقب في اللحظات الحاسمة وبمهارة بإشراف المدرب دروبا سلفارتنام، مسجلاً زمناً قدره 58.41 ثانية .

وبفارق أنف عن المرشح الأول «ميديسان مان» بقيادة ديفيد باركس، فيما جاء «فتيان» لسمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم في المركز الثالث، بقيادة دين أونيل وإشراف مصبح المهيري. تنافس في الشوط 14 خيلاً، وتركزت الترشيحات نحو «ميديسان مان» ورشحه 1448 شخصاً. وفي ختام الشوط تسلم خليفة بن دسمال جائزة الفوز من ماركوس سبيلمان ممثل الإمارات العالمية للألمنيوم.

مفاجآت

أطاحت المفاجآت الكبرى التي حدثت في السباق بآمال الجمهور في مسابقة الترشيحات، حيث لم يتمكن أحد من ترشيح ستة خيول فائزة ولا خمسة خيول فائزة في الأشواط الستة بالسباق.

وتمكن شخصان من ترشيح 4 خيول فائزة ونالا مبلغ 5340 درهماً لكل منهما. وتمكن 63 شخصاً من ترشيح ثلاثة خيول فائزة وتم اختيار 6 منهم لينال كل واحد مبلغ 500 درهم.

وحصل شخصان على جائزة الفئة المزدوجة المبكرة «الشوطان 2 و3» ونال كل واحد منهما مبلغ 5 آلاف درهم. والشخصان هما: أبو بكر عارف بيومي «سوداني» وعمر محمد حسن «صومالي».

ونال جائزة الترضية للأشواط الثلاثية أعلى نقاط «36 نقطة»، السوداني مرشود محمد عبدالله البلة، ونال مبلغ 17 ألفاً و690 درهماً.

ولم يتمكن أحد من الفوز بجائزة الفئة المزدوجة الوسطى والفئة المزدوجة الوسطى والأخيرة.

كما لم يتمكن أحد من الفوز بجائزة مسابقة السوبر فيكتا للشوط السابع والأخير.

خالد بوحميد: نفخر بالرعاية والمساهمة في إنجاح الكرنفال

أعرب خالد عيسى بوحميد نائب الرئيس الأعلى للإمارات العالمية للألمنيوم. عن فخره واعتزازه برعاية سباقات كرنفال كأس دبي العالمي والمساهمة في إنجاحها بمضمار ميدان العالمي.

وقال بوحميد إنهم يسهمون في دعم وتطوير الرياضات التراثية المرتبطة بتقاليد وموروثات شعب الإمارات، باعتبار أن الفروسية هي رياضة الآباء والأجداد.

وأضاف قائلاً في تصريحه لـ«البيان الرياضي» إن واجب الشركات الحكومية دعم الرياضات التراثية والارتباط بالمجتمع، هادفين في المقام الأول لرقي وتطور دولة الإمارات بصفة عامة وإمارة دبي بصفة خاصة.

ووجه بوحميد الشكر والتقدير إلى مجلس إدارة مؤسسة «ميدان»، لإتاحة الفرصة لهم بالرعاية في سباقات الكرنفال العالمي. متمنياً أن تستمر هذه العلاقة الوطيدة التي بدأت منذ سنوات ماضية.

وأشاد بوحميد بمستوى المنافسة والحضور الجماهيري، خاصة وأن سباقات الكرنفال تشهد مشاركة نخبة الخيول في العالم، مما يسهم في السمعة الطيبة التي اكتسبها الكرنفال منذ بداية انطلاقته في 2004.

شارلي أبلبي:نهدف إلى مشاركتــــــــــــه في سباق «زعبيل مايل»

واصل «سيمريك» لجودلفين مستواه الرائع في هذه النسخة من كرنفال كأس دبي العالمي مستهلاً العام 2017 بشكل ناجح عبر سباق ايغا بوتلاينس تروفي هانديكاب على مسافة الميل على العشب في ميدان أول من أمس.

الجواد البالغ من العمر أربع سنوات وفي أول مشاركة له بإشراف شارلي ابلبي، وبعد أن قدم مجهودات طيبة بإشراف جون غوسدن، انطلق بطيئاً بعض الشيء في المراحل الأولى من السباق، ولكنه سرعان ما انتقل إلى وتيرة أعلى من السرعة ليشغل المركز الثاني خلف جواد جودلفين الآخر «اميركان هوب» (سعيد بن سرور/‏ادري دوفريز).

ثم انطلق «اميركان هوب» بعد الوصول إلى المسار المستقيم، ولكن «سيمريك» تقدم ليستولي على الصدارة في آخر فيرلونغ بقيادة وليام بيوك ومضى إلى تسجيل فوز بفارق نصف طول عن «الايت اسكاليبر» مسجلاً زمناً بلغ 1 دقيقة و37.49 ثانية، ومن ورائه بفارق طول «اميركان هوب» بالمركز الثالث.

الفوز هو رقم 11 لجودلفين في كرنفال كأس دبي العالمي هذا العام، ويأتي في أعقاب خماسية حققها الفريق في الحفل الماضي بتاريخ 26 يناير.

وقال شارلي ابلبي: «نحن مرتاحون من الطريقة التي ركض بها»سيمريك«، وكان يتدرب بشكل رائع في الاسطبل، ونأمل في أن يكتسب بعض الثقة في نفسه بعد هذا الفوز.

»وسننظر الآن في إشراكه بسباق مثل زعبيل مايل (جروب 2/‏عشب/‏ميدان/‏ 16 فبراير)«.

إلى ذلك أضاف وليام بيوك:»شكل «سيمريك» تحدياً على الصدارة منذ مسافة بعيدة من نهاية السباق، ولكنه أظهر بشكل رائع إرادة الفوز، لا سيما وأن جميع المنافسين كانوا يستهدفونه، وأنا سعيد للغاية لرؤية هذا الأداء.

«ربما أسهم اخصاؤه في مساعدته بعض الشيء في التركيز بشكل أفضل، وظلت تدريباته تتقدم بشكل مضطرد، وهو جواد يسهل التعامل معه.

وأضاف»في عمر السنتين قدم الجواد أداء عالي المستوى، ولذلك كنا نعلم أن المحرك موجود وما علينا إلا ضبطه وتجهيزه.

وقال «ومن الرائع تحقيقه الفوز من أول مشاركة، وهناك بالتأكيد مزيد من التحسن المتوقع في أداء الجواد.

»فريق الاسطبل قدم مجهوداً رائعاً، وكان الجواد جاهزاً بما يكفي لإظهار مستواه الحقيقي.

«وهذه مشاركة جيدة للانطلاق إلى مشاركات أفضل، وهو جدير بأن يكون جواداً مثيراً».

سالم السبوسي:المسافة المناسبة ساهمت في فوز «زمام»

أكد سالم السبوسي مدير سباقات سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، أن مسافة الميلين 3200 متر كانت مناسبة للبطل «زمام» وساهمت في تحقيقه الفوز. وهذه المرة الأولى التي يشارك فيها في هذه المسافة.

أضاف قائلاً في تصريح لـ«البيان الرياضي» إن فوزه ليس مفاجأة له، باعتبار أن نسله طيب، فهو ينحدر من نسل الفحل الشهير «محتذر» وأمه «نشيد».

وأضاف قائلاً إن سبب فوزه يرجع إلى محافظته على طاقته خلال السباق، وظل في الصفوف الخلفية ثم انطلق إلى الصدارة في المرحلة الأخيرة من السباق.

وأكد السبوسي أن هدفهم في المرحلة المقبلة المشاركة في نفس المسافة. واحتمال مشاركته في سباق بطولة دبي مدينة الذهب بهدف إشراكه في بطولة كأس دبي الذهبي في أمسية كأس دبي العالمي على مسافة 3200 متر على المضمار العشبي. وتمنى السبوسي في ختام حديثه أن يحقق «زمام» تطلعاتهم في السباقات الكبرى المقبلة.

وقال الفارس جيم كراولي إن قرار المدرب شاربي بإشراكه في هذه المسافة كان صائباً، حيث ظل خلف الصفوف الأمامية. وكان السباق سريعاً وقد أثبت «زمام» قدرته على التأقلم في المسافة والتعامل معها بخبرة رغم مشاركته للمرة الأولى.

وأضاف، كانت المرحلة الأخيرة حاسمة، حيث انطلق بقوة في المرحلة الأخيرة ليخطف اللقب ببراعة ويسجل فوزه الأول بالموسم.

شاربي: « فيوريا» تنتظرها مشاركات كبرى

أعرب المدرب أروين شاربي عن سعادته بفوز المهرة التشيلية فيوريا كروزادا بلقب الجولة الثانية لكأس مكتوم للتحدي للخيول المهجنة الأصيلة. وتعبر هذه المشاركة الأولى في ميدان للمهرة ذات الخمس سنوات، والتي ينحدر نسلها من الفحل نيوفاوند لاند وأمها نوسترا ماكي. وسبق للمهرة الفوز في 3 سباقات كبرى على الأرضية الرملية في أميركا الجنوبية.

ثم انتقلت إلى إسطبل جون جوسدن في نيوماركت بإنجلترا، حيث شاركت في عدة سباقات بالمضامير الإنجليزية على مختلف المسافات، ولكنها لم تحقق أي نجاح. وآخر مشاركتها في فرنسا بمضمار سانت كلاود، حيث حلّت في المركز الثالث في سباق لمسافة 2100 متر «الفئة الثالثة»، وشاركت في مضمار نيوماركت وحلت بالمركز الخامس في 23 يونيو الماضي.

وحلت بالمركز السادس يوم 18 أغسطس الماضي بمضمار يورك العشبي. وسبق لها احتلال المركز الثاني بمضمار هايدوك يوم 2 يوليو الماضي لمسافة 2400 متر «جروب 2».

وفي مشاركتها الأولى بمضمار تحت إشراف المدرب أروين شاربي حققت الفوز على المضمار الرملي، مما يؤكد بأن المستقبل الباهر في انتظارها. وصرح المدرب شاربي أن هذا الفوز الرائع سيدفعها للمشاركة في أبرز السباقات الكبرى، وأنها تعتبر متطورة ويمكنها تحقيق المزيد من الانتصارات.

خليفة بن دسمال: فوز «سبيد هوك» متوقع

أكد خليفة بن دسمال في تصريح لـ«البيان الرياضي» أنه كان متوقعاً فوز «سبيد هوك» بسباق السرعة في ميدان على المضمار العشبي، وذلك بعد أدائه الجيد في السباق الأخير يوم 12 يناير. وأنه يتفق مع المدرب دروبا على تطور مستواه.

وأضاف قائلاً إن مشاركات «سبيد هوك» المقبلة ستتركز على مسافة الألف متر على المضمار العشبي.

ومن جانبه، أعلن المدرب دروبا سلفارتنام بأن مشاركة البطل المقبلة ستكون سباق ميدان للسرعة يوم 16 الجاري، ولن يتم إشراكه في مسافة 200 متر، حيث ستنحصر مشاركاته هذا الموسم في مسافة الـ1000 متر فقط.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات