00
إكسبو 2020 دبي اليوم

نجاح باهر لمهرجان منصور بن زايد في سانداون

الألمانية لوبكي بطلة الجولة 13 لكأس «أم الإمارات»

صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

توجت الفارسة الألمانية مونيكا لوبكي بلقب الجولة الثالثة عشرة لكأس الشيخة فاطمة بنت مبارك (أم الإمارات) للسيدات، والذي أقيم يوم أمس بمضمار سانداون العريق في إنجلترا، في افتتاح يوم الإمارات الذي يقام برعاية سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان ضمن الجولة الثامنة للمهرجان العالمي للخيول العربية الأصيلة، وشهد السباق الشيخ محمد بن مكتوم آل مكتوم السكرتير الأول لسفارة الدولة في إنجلترا، وبحضور صقر الريسي سفير الإمارات في إيطاليا، والدكتور عبد الرحيم العوضي مدير الإدارة القانونية بوزارة الخارجية، ولارا صوايا المديرة التنفيذية للمهرجان، والدكتور عبدالله الريس مدير الأرشيف الوطني، وحمد الأحبابي ممثل «أيبيك»، ومبارك النعيمي ممثل هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة، وعارف العواني أمين عام مجلس أبوظبي الرياضي، ورعاة السباق الذين تناوبوا على تتويج أبطال الأشواط الستة.

فارق طول وربع

وقادت البطلة الألمانية الجواد «كولين» لمالكه ومدربه ستيفن غريغوري، مسجلة زمناً قدره.2.01,45 دقيقة، بفارق طول وربع الطول عن «نوبل ثييتر» لمالكته دي توماس، فيما حلت البريطانية آنا والاس في المركز الثالث ممتطية الجواد المرشح الأول «سينيرجي»، وقد شاركت في الشوط 9 فارسات بعد انسحاب «التيميت فورس» بقيادة اليابانية ناناكو فوجيتا، وشهد الشوط تنافساً مثيراً في مرحلته الأخيرة، بعد أن انحصر التنافس بين الفارستين الألمانية مونيك لوبيز والأسترالية لورا شيشير، وعقب ختام السباق قام الشيخ محمد بن مكتوم آل مكتوم بتتويج بطلات السباق.

«دينينجي» بطل الثالث

وحقق المهر «دينينجي» لجودلفين التوقعات ونال الفوز بلقب الشوط الثالث، برعاية الأرشيف الوطني لمسافة 1556م وذلك بقيادة الفارس جيمس دويل وإشراف المدرب شارلي ابلبي، مسجلاً زمناً قدره1.31.27دقيقة، بفارق طول عن «كاليبريشن» بقيادة جيم كرولي، فيما حل ثالثاً «ويب ناي ناي» بقيادة سين ليفي، وتنافس في الشوط 16 خيلاً، وكان «دينينجي» المرشح الأول للفوز باللقب وبالفعل حقق التوقعات ونال الفوز بمهارة، وفي ختام الشوط قام الشيخ محمد بن مكتوم آل مكتوم ومبارك النعيمى مدير إدارة الترويج والمكاتب الخارجية في هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة، بتتويج أبطال الشوط.

«بيبي» يتفوق على «إجبار»

وحقق المهر «بيبي فاكت»، الفوز بمهارة وفي اللحظات الحاسمة خلال الشوط الثاني برعاية «الأرشيف الوطني» ولمسافة 1106م، بقيادة الفارس جيمي كرولي وإشراف المدربة غيني كرولي، مسجلاً زمناً قدره 1.02.45 دقيقة بفارق نصف طول عن المرشح الأول «إجبار» لمالكه مليح البسطي بقيادة الفارس سيلفستر دي سوزا وإشراف روبرت كويل، فيما جاء «أسك ذا غورو» ثالثاً بقيادة لوك موريس، وعقب ختام الشوط قام الشيخ محمد بن مكتوم والدكتور عبدالله الريس مدير الأرشيف الوطني بتتويج أبطال الشوط.

تفوق «ويمبول وكارينوت»

وانتزع الفرس «ويمبول هول» بقيادة الفارس القدير سلفستر دي سوزا، لقب الشوط الرابع برعاية الوطنية لإنتاج وتسويق الأعلاف والدقيق لمسافة الميل و14 ياردة، وبإشراف المدرب وليام جارفيس، مسجلاً زمناً قدره 1.43.68 دقيقة، بفارق طولين عن «فليتنغ فيزيت» بقيادة جون فاهي، فيما جاء «ميد نايت ماشياتو» ثالثاً بقيادة بات كوسجريف، وقد قام الشيخ محمد بن مكتوم آل مكتوم وحمد الأحبابي ومبارك النعيمي بتتويج أبطال الشوط، وبدورها توجت «كارينوت» بطلة للشوط الخامس برعاية «ايبيك» والمخصص للمهرات والأفراس لمسافة الميل و14 ياردة، وذلك بقيادة الفارس بات كوسجريف وإشراف المدرب وليام هاجس، مسجلة زمناً قدره 1.46.53 دقيقة بفارق ثلاثة أطوال عن «انديجو» بقيادة جوزفين غوردون فيما جاءت «فيغورانتي» ثالثة بقيادة وليام كارسون، وعقب ختام الشوط قام الشيخ محمد بن مكتوم وحمد الأحبابي بتتويج أبطال الشوط.

محمد بن مكتوم: الإمارات رائدة في دعم سباقات الخيول العربية

أكد الشيخ محمد بن مكتوم آل مكتوم السكرتير الأول لسفارة الإمارات في المملكة المتحدة أن المكانة المرموقة التي تحتلها الدولة في العالم الخارجي والتأثير الإيجابي لمثل هذه السباقات، يسهم في ترسيخ سمعة الدولة الطيبة لدى شعوب العالم، واعتبر أن إقامة المهرجان بمضمار سانداون العريق في بريطانيا، يمثل إضافة جديدة للحدث العالمي في سباقات الخيول العربية الأصيلة، ويحقق الهدف من هذه السباقات، وهو الاهتمام بالخيول العربية الأصيلة في مختلف دول العالم، وتشجيع رياضة الفروسية والتي تعتبر الإمارات رائدة لها وخاصة سباقات الخيول العربية، والتي أرسى دعائمها المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، وسار على نهجه وخطاه شيوخ الإمارات الكرام.

مكانة كبيرة

وأضاف الشيخ محمد بن مكتوم: حضورنا وتواجدنا في مضامير الخيول الشهيرة في العالم، نابع من تلك المكانة الكبيرة للدولة والسمعة التي اكتسبتها في العالم أجمع، وبريطانيا معقل رئيسي لسباقات الخيول في العالم، والإمارات جزء أصيل من هذه السباقات المهمة في تحقيق نتائج مهمة ومتميزة، ووجه الشكر إلى سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان لرعايته الكريمة لهذه الجولات في مختلف دول العالم وما تمثله من نجاح يفخر به كل إماراتي نظراً للانطباع الإيجابي للدولة عند شعوب العالم، كما توجه بالشكر إلى سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك (أم الإمارات) لدعمها ومساندتها لرياضة المرأة وبمشاركة نخبة فارسات العالم في سباقات المهرجان.

ثورة كبيرة

ومن جانبه، أكد عارف العواني الأمين العام لمجلس أبوظبي الرياضي أنه بتوجيهات سمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان رئيس المجلس يتشرف المجلس بأن يكون داعماً لمهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان العالمي للخيول العربية في جميع دول العالم والذي تأسس بهدف دعم الخيل العربي في العالم والذي أرسى قواعده المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، وسار على نفس نهجه سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة بهدف دعم الملاك والمربين في جميع دول العالم، وأكد أن المهرجان أحدث ثورة كبيرة في مجال صناعة الخيل العربي في العالم مما ترتب على ذلك زيادة عدد المربين والملاك، كما أسهم في إفراز مدربين وفرسان جدد، كما أسهم في دخول دول جديدة ضمن منظومة المهرجان الذي اكتسب صبغة عالمية وانتشار سباقاته في جميع قارات العالم.

لوبكي: نفذت تعليمات مدربي فحققت الفوز

أعربت البطلة الألمانية مونيكا لوبكي عن فخرها وإعزازها بانتزاع لقب الجولة 13 لكأس «أم الإمارات» للسيدات في مضمار سان داون وبتأهلها لنهائيات البطولة في العاصمة أبوظبي خلال نوفمبر المقبل، وقالت لوبكي إنها نفذت تعليمات المدرب ستيفن غريغوري بالانطلاق في الصدارة مبكراً وذلك نظراً لجاهزية البطل «كولين» واستعداده القوي للسباق».

نجاح

نال «لوتينغ» لمالكه فريتويل لقب الشوط الأول للخيول المهجنة الأصيلة برعاية مجلس أبوظبي الرياضي ولمسافة 1106 أمتار بقيادة الفارس سين ليفي وإشراف المدرب ديفيد براون، مسجلاً زمناً قدره 1.02.35 دقيقة بفارق 5 أطوال عن «بيغ لاشي» بقيادة وليام كارسون فيما جاء «زومران» في المركز الثالث بقيادة مارك مونا غان، وتنافس في الشوط 10 خيول.

رعاية

أكد عارف العواني، أن مجلس أبوظبي الرياضي، كان حريصاً على إن يكون راعياً للشوط الأول ضمن فعاليات يوم الإمارات على مضمار ساندون بإنجلترا بهدف المساهمة في تحقيق أهداف المهرجان وأيضاً بهدف الترويج لدولة الإمارات عامة والعاصمة أبوظبي خاصة، وذلك من خلال التواجد في منصات ومضامير عالمية، وهذه المنصة واحدة من المحطات المهمة للتعريف برياضة الإمارات لذلك كان المجلس حريصاً على تلك الرعاية بهدف الترويج لرياضة الخيل العربي خاصة والرياضة الإماراتية عامة ليستمر التواصل بين تلك الأنشطة، واختتم موجهاً الشكر للرعاية واللجنة المنظمة للمهرجان ووسائل الإعلام المختلفة.

لارا صوايا: سباق الفرسان المتدربين في لينفيلد 10 سبتمبر

أعربت لارا صوايا المديرة التنفيذية لمهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان العالمي للخيول العربية رئيسة الاتحاد الدولي لأكاديميات سباق الخيل رئيسة السباقات النسائية والفرسان المتدربين بالاتحاد الدولي لسباقات الخيول العربية (افهار)، عن سعادتها بالنجاح الكبير الذي حققته الجولة الثالثة عشرة لكأس «أم الإمارات» للسيدات في سانداون من ناحيتي المنافسة القوية والحضور الكبير الذي حرص على متابعة السباق رغم هطول الأمطار، وأعلنت مديرة المهرجان عن إتاحة الفرصة للفارسة اليابانية فوجيتا للمشاركة في الجولة الختامية بأبوظبي بالرغم من عدم تكملتها السباق نظراً لتعرضها لسقوط قبل انطلاق السباق، وأشادت صوايا بروعة التنظيم وبجمال المضمار والذي يستضيف أيضاً الجولة التاسعة لكأس زايد.

وأعلنت صوايا عن إقامة جولة الفرسان المتدربين بمضمار لينفيلد بإنجلترا يوم 10 سبتمبر المقبل. ووجهت الشكر في ختام حديثها للجهات الراعية والداعمين والمساندين للمهرجان وبمشاركتهم في توزيع الجوائز للأبطال الفائزين.

يذكر أن جين هاينز مديرة جمعية سباقات الخيول العربية في بريطانيا قامت بتكريم لارا صوايا المديرة التنفيذية لمهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان للخيول العربية، وذلك تقديراً لدورها الفعّال في تنظيم سباقات الخيول العربية في المضامير البريطانية والعمل بشكل دؤوب من أجل إنجاحها.

طباعة Email