ضمن فعاليات المهرجان الدولي العاشر للفروسية

سلطان بن زايد يتوج أبطال ألعاب الفروسية

صورة

شهد سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان، ممثل صاحب السمو رئيس الدولة رئيس نادي تراث الإمارات أمس، منافسات بطولة سموه لألعاب الفروسية للصغار، والتي نظمها نادي تراث الإمارات لمدة يوم واحد، في صالة سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان الكبرى للفروسية، بمشاركة 60 فارساً وفارسة للفئات التالية: للصغار من أعمار 11 و12 سنة، وللصغار من أعمار 13 و14 سنة.

وتأتي البطولة عبارة عن ركوب الخيل والتحكم في السرعة، تحفيزاً للطلبة وصغار السن والهواة لممارسة رياضة الفروسية، وقامت لجنة تحكيم متخصصة لتقييم المشاركين مكونة من: محمد مهير المزروعي، مصطفى المفوضي، سالم هادي المنصوري، أحمد القايدي.

وتوج سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان الفائزين بالبطولة، حيث تصدر الشوط الأول المخصص لفئة 12 عاماً وما دون، الشيخ زايد بن محمد بن خليفة بن زايد آل نهيان، ونال بطولة الشوط ودرعا خاصة. وفي الشوط الثاني المخصص للمشاركين 13 إلى 14 عاماً، تصدر الشيخ حمدان بن محمد بن خليفة بن زايد آل نهيان، ونال بطولة الشوط ودرعا خاصة، وسط أجواء شبابية رياضية، وفرحة كبيرة من الحضور.

حضر منافسات البطولة الشيخ الدكتور خالد بن سلطان بن زايد آل نهيان، وعبد الله فاضل المحيربي رئيس اللجنة العليا المنظمة، وأحمد عادل عبد الرازق، رئيس جمعية مربي الخيول العربية المصرية، مستشار سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان لشؤون الخيول العربية إضافة إلى جمهور كبير من عشاق الفروسية.

منافسات

على جانب آخر، وفي إطار فعاليات مهرجان سلطان بن زايد الدولي العاشر للفروسية 2016، تنطلق اليوم منافسات بطولة سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان لقفز الحواجز، وتستمر لمدة ثلاثة أيام في صالة سموه الكبرى للفروسية بمدينة الختم.

يشارك في البطولة أكثر من 200 فارس وفارسة يمثلون كافة إسطبلات الدولة العامة والخاصة، وعدد من الإسطبلات في دول مجلس التعاون الخليجية، ومشاركة متنافسين يمثلون عدة دول أجنبية. ويتضمن برنامج الافتتاح شوطين أولهما المستوى الثالث دولي "جولة واحدة عكس قارب الساعة" بارتفاع 130 سم، وثانيهما المستوى الرابع جولتين عكس عقارب الساعة بارتفاع من 140 سم.

ويتضمن اليوم الثاني لقفز الحواجز غداً في الفترة الصباحية منافسات عديدة، من بينها مستوى الأطفال والمبتدئين والخيول الصغيرة من 4 - 5 سنوات جولتين (محلي) بارتفاع 95 سم، والمنافسة الثانية للخيول العربية جولتين بدون زمن بارتفاع 85 سم والمنافسة الثالثة مخصصة للأطفال بارتفاع 95 سم، والمبتدئين بارتفاع 105 سم، والخيول الصغيرة من 105 إلى 110 سم، أما المنافسة الرابعة فهي دولية لجولتين عكس عقارب الزمن بارتفاع 140سم، أما الخامسة فهي جولة واحدة عكس عقارب الساعة بارتفاع 145 سم.

ختام

وتختتم البطولة بعد غد بالمنافسة الأولى لمستوى الأطفال والمبتدئين والخيول الصغيرة من 4 - 5 سنوات جولة واحدة (محلية) بارتفاع 95 سم والمبتدئين بارتفاع 105 سم، والخيول الصغيرة من 105 إلى 110 سم، والمنافسة الثانية لمستوى الفئة الصغيرة والخيول الصغيرة بارتفاع 120 سم والخيول الصغيرة 115 ــ 125 سم، والمنافسة الثالثة للخيول العربية الأصيلة جولتين بدون زمن بارتفاع 85 سم، والمنافسة الرابعة "جولة واحدة مع جولة التميز" بارتفاع 135 والجائزة الكبرى لكأس سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان بارتفاع أقصاه 150 سم.

معرض

على هامش المهرجان تعرض مؤسسة كريتف لذر الإماراتية منتجات فنية مصنوعة من الجلد تستلهم من التراث منتجاتها، وقد أنتجت المؤسسة منتجاً إماراتياً بشكل كامل صناعة وتنفيذاً وفريداً من نوعه، وهو عبارة عن خلطة من مجموعة مواد أولية نقوم بتصنيعها يدوياً في الدولة، وقد أثبت المنتج نجاحاً وتقبلاً من قبل كافة المتلقين ومتذوقي الفن، كما أنه يعتبر انتقالاً نوعياً في مفهوم فن الهدايا، من جهة أخرى، مع انطلاق البطولة، افتتح المعرض التشكيلي للرسامة الإماراتية هدى الريامي، وتضمن المعرض مجموعة من اللوحات التي تعكس روح التراث الإماراتي.

رأي

راشد مبارك: مهرجان متطور

ثمن المدرب الإماراتي الفارس راشد مبارك، جهود سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان ممثل صاحب السمو رئيس الدولة رئيس نادي تراث الإمارات، في تطوير فروسية الإمارات والارتقاء بها، وعبر عن اعتزازه بالمهرجان، واصفاً إياه بأنه أرقى المهرجانات وأكثرها تطوراً وتميزاً على مستوى الأنواع المختلفة من الرياضات، وعلى مستوى الاهتمام بالناشئة وصغار السن من الفرسان وتطوير مهاراتهم، مشيداً بحسن الإعداد والتنظيم.

وفد إسباني في قلب الحدث

على هامش منافسات البطولة، التقى سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان وفداً إسبانياً مكوناً من 50 سائحاً، حضروا لمتابعة الفعاليات في إطار جهود لجنة الترويج السياحي التابعة للجنة الإعلامية للمهرجان، بالتنسيق مع عدة شركات وجهات سياحية في الدولة، حيث قدمت للوفد الزائر معلومات وافية عن برنامج المهرجان والبطولة، ومدى اهتمام سموه بالناشئة وصغار السن وربطهم برياضة الفروسية لغايات الحفاظ على التراث ونقله للأجيال بصورة معاصرة.

كما عبر عدد من أعضاء الوفد من بينهم: كارلوس فيك، إيفا ماريا إشكيردو، روزا ماريا موراليس، عن تقديرهم لشخص سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان واهتمامه وحرصه على نشر تراث الإمارات، ونقله إلى العالم من خلال المهرجان، وقد شكرهم سموه على حضورهم واهتمامهم بالحدث، مؤكداً أهمية التنوع في حضور الفعاليات من شرائح مختلفة.

علي النعيمي: فعاليات متنوعة

وصف المدرب الإماراتي الفارس علي عبيد النعيمي، المهرجان بالناجح، لما يضمه من فعاليات متنوعة ومختلفة بكل المقاييس، منوهاً بأهمية الحضور والمتابعة اليومية لسمو راعي المهرجان، ما أعطى زخماً للمنافسات، وحماسة للمشاركين، وأضاف: المهرجان شمولي وحافل بالبرامج والفعاليات والأهداف التي تكسب فروسية الإمارات ريادة دائمة، معبراً عن تقديره لفريق ألعاب الصغار.

منافسة

أعرب الفارس إبراهيم علي البلوشي، عن سعادته بتحقيق مركز متقدم في منافسات البطولة، موضحاً أنه بذل جهداً مضاعفاً لتحقيق ما وصل إليه بسبب قوة المنافسة، مهدياً فوزه إلى سمو راعي المهرجان، تقديراً لرعايته ودعمه للمنافسات، وكذلك لاهتمامه بفرسان الإمارات.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات