مضمار الشارقة يحتفل بسباق «اليوم الوطني»

تعود الإثارة من جديد لمضمار الشارقة الرملي الذي يشهد سخونة منافسات سباقات الخيول المثيرة بهذا الموسم، عندما يحتضن اليوم السباق الخامس إحتفالا باليوم الوطني الذي ينظمه نادي الشارقة للفروسية والسباق بالتعاون مع هيئة الإمارات لسباق الخيل، وبرعاية مشفى الشارقة للخيول، وينطلق عند الثانية ظهراً، بمشاركة قوية للخيول العربية الأصيلة وخيول الإنتاج المحلي يصل عددها إلى 83 خيلاً ويتضمن السباق على 6 أشواط لمختلف المسافات والمستويات ويصل مجموع جوائزه إلى 215 ألف درهم.

ويأتي هذا السباق بناء على توجيهات كريمة من صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، ودعم سموه للارتقاء برياضة الآباء والأجداد.

ويعتبر الشوط السادس المخصص للخيول العربية الأصيلة لمسافة 1700م وهو شوط تكافؤ وتصل جوائزه إلى 50 ألف درهم وعدد الخيول المشاركة 11 جواداً، هو الأكبر من حيث قيمة جوائزه، وبالتأكيد سيكون الأكثر سخونة ومنافسة وسيشكل مسك الختام للسباق.

وينطلق الشوط الأول عند الساعة الثانية ظهراً وتم تخصيصه للخيول العربية الأصيلة - الإنتاج المحلي، لمسافة 1200م، وهو شوط للخيول غير المصنفة وبجوائز تصل إلى 35 ألف درهم، وعدد الخيول المشاركة هو 16 جواداً.

والشوط الثاني مخصص للخيول العربية الأصيلة الإنتاج المحلي، لمسافة 2000م، وهو شوط للخيول المصنفة وبجوائز تصل إلى 30 ألف درهم، وعدد الخيول المشاركة في هذا الشوط 16 جواداً. وخصص الشوط الثالث للخيول العربية الأصيلة، لمسافة 2000م، وهو شوط تكافؤ للخيول المصنفة وجوائز هذا الشوط 35 ألف درهم، وعدد الخيول المشاركة في هذا الشوط 11 جواداً.

والشوط الرابع تم تخصيصه للخيول العربية الأصيلة، لمسافة 1700م، وهو شوط تكافؤ للخيول المصنفة وجوائزه هي 30 ألف درهم، وعدد الخيول المشاركة في هذا الشوط هو 16 جواداً. ويشارك في الشوط الخامس 13 جواداً وهو شوط مخصص للخيول العربية الأصيلة الإنتاج المحلي، لمسافة 1700م، وهو شوط للخيول المصنفة، وجوائز هذا الشوط هي 35 ألف درهم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات