شبهات تطارد بولندا قبل «يورو 2012»

في الوقت الذي تضع بولندا اللمسات الأخيرة على استعداداتها لاستضافة نهائيات كأس الأمم الأوروبية «يورو 2012» بالتنظيم المشترك مع أوكرانيا، أثيرت الشبهات حول وجود فساد في اتحاد الكرة، ليهدد ذلك بالتأثير على حماس المشجعين سلبياً. جاء ذلك بعد ظهور تسجيلات لكل من لاتو وزدزيسلاف كريسينا السكرتير العام للاتحاد، تكشف تورطهما في فضيحة رشوة، فيما يتعلق ببناء مقر جديد للاتحاد.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات