بشرى سارة للمشاركين في بطولة أستراليا المفتوحة للتنس

 قال كريج تايلي مدير بطولة أستراليا المفتوحة للتنس اليوم الجمعة إن اختبارات كل اللاعبين وأفراد الطواقم التدريبية الذين كانوا في فندق الحجر الصحي حيث أصيب عامل بكوفيد-19 جاءت سلبية وحصلوا على الضوء الأخضر للمشاركة في البطولة الكبرى.

وأبلغ تايلي الصحفيين في ملبورن بارك اليوم الجمعة "اختبارات الجميع جاءت سلبية. وهذه نتيجة جيدة حقا ليس فقط للمجتمع لكن لمجموعة اللعب".

وقال مسؤولون يوم الأربعاء إن أحد العاملين في فندق جراند هيات أصيب بفيروس كورونا، مما أدى إلى خضوع 160 لاعبا بالإضافة إلى مدربين ومسؤولين في أستراليا المفتوحة في العزل لاختبار الكشف عن الفيروس. وألغيت المباريات الإعدادية في ملبورن بارك أمس الخميس واستؤنفت اليوم الجمعة.

ومن بين ما يزيد على 1200 لاعب ومدرب ومسؤول سافروا لأستراليا من أجل البطولة، أصيب ثمانية بكوفيد-19.

وكانت الإسبانية باولا بادوسا المصنفة 67 عالميا اللاعبة الوحيدة التي أصيبت بالفيروس. وخرجت من فندق العزل يوم الأربعاء.

ولم تسجل ولاية فيكتوريا، وعاصمتها ملبورن، أي إصابات بفيروس كورونا اليوم الجمعة.

ووافقت السلطات على حضور 30 ألف مشجع يوميا، وهو ما يمثل نحو 50 في المئة من سعة الملاعب، في أستراليا المفتوحة التي تنطلق يوم الاثنين.

وأبلغ تايلي محطة 3ايه.دبليو التلفزيونية "حضور الجماهير ما زال مسموحا ونبيع التذاكر. الملاعب ستكون آمنة تماما".

كلمات دالة:
  • بطولة استراليا للتنس،
  • كوفيد 19،
  • فيروس كورونا
طباعة Email