القضاء يلزم نادي ديربي بدفع مليوني إسترليني لقائده المطرود

أصبح نادي ديربي الإنجليزي، مطالب بدفع 2 مليون جنيه إسترليني، لقائده المطرود ريتشارد كيو، بعد الموافقة القضائية على الاستئناف الذي تقدم به اللاعب على استبعاده عقب إصابة في الركبة تهدد حياته المهنية في حادث القيادة تحت تأثير الكحول مع زملائه في أكتوبر 2019، في الوقت الذي يستعد فيه النادي للاستئناف ضد الحكم.

وكشفت صحيفة "سبورت ميل"، أن محكمة العمل قبلت استئناف كيو، وأصدرت حكمها بإجراء نادي ديربي تسوية مالية مع اللاعب الذي كان لديه 21 شهراً متبقياً على نهاية عقد بقيمة 1.3 مليون جنيه إسترليني سنوياً، عندما تم إنهاء عقده في أكتوبر 2019، بعدما كان أحد الركاب في حادث السيارة الذي شارك فيه أيضاً زميليه توم لورانس وماسون بينيت، واللذان تم تغريمهما بخصم راتب ستة أسابيع، وأمروا بالقيام بخدمة المجتمع، وإعادة التأهيل لمدة 80 ساعة. 

ثم أدين لورانس وبينيت بتهمة القيادة تحت تأثير الكحول في محكمة ديربي الابتدائية، وهو حكم أدى إلى دفع غرامة إضافية لهما، وحظر القيادة لمدة عامين، و180 ساعة أخرى من الخدمة المجتمعية.

كلمات دالة:
  • نادي ديربي،
  • ريتشارد كيو
طباعة Email
تعليقات

تعليقات