كورونا يفرض على نجوم العالم الاحتفال بالعام الجديد مع عائلتهم

استمتع نجوم الرياضة من جميع أنحاء العالم، بالاحتفال في المنزل بنهاية عام 2020، وبداية العام الجديد 2021، في ظل إجراءات التقييد لمواجهة تفشي فيروس كورونا.  

وظهر كريستيانو رونالدو، مبتسماً إلى جانب صديقته، جورجينا رودريجيز وأطفالهم، والكثير من البالونات في الخلفية، بينما بدا أن كابتن ليفربول، جوردان هندرسون، يقضي أمسية أكثر هدوءً، ويناول وجبة منزلية، وكتب على حسابه في "انستغرام": "وجبة ليلة رأس السنة، المرة الوحيدة التي أطبخ فيها، سنة جديدة سعيدة لكم جميعا".

وبدا لويس سواريز مهاجم أتليتيكو مدريد، سعيداً وهو يلتقط بعض الصور الاحتفالية مع عائلته، وغرد: " 2020 يغادر، سنة صعبة على الجميع، في عام عانينا فيه من جائحة عالمية، ورغم كل شيء، دعونا ننظر إلى المستقبل ونكون إيجابيين، وفي عام 2021، أتمنى لكم جميعاً صحة جيدة، وعاماً جديداً سعيداً". 

وتم تصوير العداء يوسين بولت، الحاصل على الميدالية الذهبية الأولمبية، مع الأصدقاء والعائلة، بينما بدا مهاجم مانشستر يونايتد، جيسي لينجارد، وكأنه يحظى بحفلة أكبر بقليل، بوقوفه أمام لافتة كبيرة مضاءة بأرقام السنة الجديدة 2021، وقال: "السحر في البدايات الجديدة، وأتمنى للجميع عام جديد سعيد".

ونشر زميله في فريق يونايتد، نيمانيا ماتيتش، صورة له وهو يرتدي زي "بابا نويل" مع عائلته، وأبقى جيمس رودريغيز لاعب خط وسط إيفرتون، الأمر غير رسمي بقميص أسود وسراويل جينز ممزقة، وهو يبتسم أمام بالونات 2021، مع ابنه صامويل البالغ من العمر عامًا واحدًا. 

وظهر مهاجم ساوثهامبتون، ثيو والكوت، غاضباً مع كلبيه، وقال: "يبدو من الغريب أن تقوم بنشر عام جديد سعيد، بالنظر إلى الوضع الذي نجد أنفسنا فيه جميعاً، على أي حال لنأمل أن 2021، عام مليئة بالأمل والبدايات الجديدة والسعادة".

طباعة Email