اعتراف رونالدينيو لا يجنّبه الاعتقال

قالت شرطة باراغواي إنها اعتقلت البرازيلي رونالدينيو لمحاولته دخول أراضي البلاد بجواز سفر مزيف.

وقال جيلبرتو فليتاس رئيس وحدة التحقيقات في شرطة باراغواي إن رونالدينيو وشقيقه تم التحفظ عليهما بعد ساعات فقط من رفض القاضي الموافقة على اقتراح للادعاء بفرض عقوبة بديلة على اللاعب المعتزل بعد اعترافه بالذنب.

وأضاف المسؤول «تم تنفيذ أمر الاعتقال» وأظهرت صور نقل الشقيقين البرازيليين في مركبة للشرطة من فندق شيراتون في أسونسيون إلى مركز للشرطة في إحدى ضواحي العاصمة.

ومن المقرر أن يمثل رونالدينيو وشقيقه روبرتو أسيس وهو مدير أعماله أيضاً أمام القاضي الذي سيقرر إما الإفراج عن الرجلين أو استمرار احتجازهما لحين اكتمال التحقيقات في القضية.

وكان من المتوقع مغادرة الشقيقين البرازيليين باراغواي بعد تحقيقات الشرطة معهما لدى دخولهما البلاد يوم الأربعاء بعد أن تبين أنهما يحملان جوازي سفر محليين مزورين في مطار أسونسيون.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات