فيديو مؤثر لتضامن أنصار الرجاء البيضاوي مع مشجع مصاب بالسرطان

بادرت جماهير نادي الرجاء البيضاوي المغربي بلفتة إنسانية رائعة، تثبت أن كرة القدم ليست مجرد لعبة شعبية فقط، ولكنها قوة ناعمة تساعد في تعميق وتعزيز العلاقات الإنسانية.

ووفقاً لموقع روسيا اليوم، احتشد عدد من مشجعي الرجاء تحت شرفة منزل صديقهم محمد المعروف بـ"السيمو"، الذي لم يتمكن في الفترة الأخيرة من حضور مباريات فريقه المفضل بسبب معاناته من مرض السرطان.

وأظهر مقطع فيديو، انتشر بشكل واسع على مواقع التواصل الاجتماعي، آلاف المشجعين يحتشدون تحت شرفة منزل "السيمو"، يحملون ألوان النادي المغربي الخضراء والبيضاء، ويهتفون بالشفاء للمريض، والذي خرج بدوره من الشرفة لتحيتهم ثم قاد هتافات دعم النادي.

ولقي الفيديو استحسانا من جانب جماهير كرة القدم، وحتى من جانب الاتحاد الدولي للعبة، الذي أعاد نشر الفيديو وأرفقه بتعليق: "أحد مشجعي نادي الرجاء المغربي يكافح مرض السرطان ويتلقى العلاج ولم يستطع الذهاب للملعب لتشجيع فريقه المفضل، حضرت جماهير النادي إلى منزله لتشجيعه ولتتمنى له الشفاء العاجل".

وخاض الرجاء البيضاوي، أحد أقوى الأندية المغربية وأشهرها، مباراته الأخيرة السبت الماضي، وتعادل فيها مع النصر الليبي 1-1 في الدور التمهيدي الثاني لدوري أبطال إفريقيا، ليحجز الفريق المغربي بطاقة العبور إلى دور المجموعات مستفيدا من فوزه ذهابا 3-1.

 

كلمات دالة:
  • كرة القدم،
  • مشجع،
  • المغرب،
  • نادي الرجاء البيضاوي ،
  • السرطان
طباعة Email
تعليقات

تعليقات