البدري يواجه عاصفة تحديات في مصر

يواجه حسام البدري المدير الفني الجديد لمنتخب مصر لكرة القدم، عاصفة من التحديات حينما يبدأ مشواره مع الفريق الملقب بـ(أحفاد الفراعنة)، وتم تعيين البدري مديرا فنيا لمنتخب مصر أول من أمس، ليخلف المكسيكي خافيير أغييري، الذي تمت إقالته في يوليو الماضي عقب الخروج الموجع للفريق من دور الستة عشر لبطولة كأس الأمم الأفريقية التي أقيمت بمصر.

ويعد مشواره الرسمي في تصفيات كأس أمم أفريقيا 2021 بالكاميرون، بمواجهة منتخب كينيا يوم 11 من نوفمبر المقبل، أول طريق التحديثات يكون التأهل لكأس أمم أفريقيا المقبلة وإعادة اللقب الغائب أول التحديثات. ويتمثل التحدي الثاني الصعود للمونديال 2022، وهو الهدف الأكبر له، وليس فقط التأهل ولكن البدري مطالب بإعادة البريق للمنتخب المصري ورفع ترتيبه في تصنيف فيفا.

ويمتلك البدري مسيرة تدريبية حافلة حيث سبق له تحقيق لقب الدوري والكأس والسوبر المصري ودوري أبطال أفريقيا ورابع العالم في مونديال الأندية مع الأهلي، كما حصد لقب الدوري مع المريخ السوداني، وكان آخر منصب تولاه هو رئاسة مجلس إدارة نادي بيراميدز المصري.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات