بشرى سارة لعشاق شوماخر

 بعد غيبوبة استمرت لخمس سنوات، استفاق بطل العالم السابق لسباقات الفورمولا 1 للسيارات مايكل شوماخر.

وذكرت صحيفة "لوباريزان" الفرنسية أن شوماخر أصبح واعيا بما يدور حوله بعد تلقيه علاجا يعتمد على الخلايا الجذعية في مستشفى بالعاصمة الفرنسية باريس.

ونقلت الصحيفة عن ممرض قوله:" يمكنني أن أقول لكم أن (شوماخر) أصبح واعيا".

وأشارت الصحيفة إلى أن العلاج اعتمد على نقل خلايا جذعية إلى جسم شوماخر تساعد في تقليص الالتهابات.

يذكر ان شوماخر تعرض للإصابة خلال تزلجه في جبال الألب الفرنسية قبل 5 سنوات و أصيب بجروح خطيرة في الراس و دخل بعدها بحالة غيبوبة استمرت لخمس سنوات.

الجدير بالذكر أنه تم إدخال شوماخر المستشفى باسم مستعار وعولج بشكل سري من قبل فريق طبي صغير ولم يظهر أمام الاعلام منذ ذلك الوقت.

كلمات دالة:
  • مايكل شوماخر،
  • الفورمولا 1،
  • الخلايا الجذعية،
  • سيارات
طباعة Email
تعليقات

تعليقات