هينيسي بريء من «التحية النازية»

برأ الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم، أمس، واين هينيسي، حارس مرمى كريستال بالاس، من قيامه بتحية النازيين. واتهم هينيسي، 32 عاماً، في يناير الماضي، بقيامه بإيماءة نازية، في صورة نشرها زميله بالفريق، الألماني ماكس ماير، على وسائل التواصل الاجتماعي.

ووصف الاتحاد الإنجليزي التصرف بـ «خرق مشدد» للقواعد. وأنكر هينيسي ذلك، وقال إنه اضطر لوضع يده على فمه، حيث قام بالصراخ على الشخص الذي التقط له الصورة، وأن أي تشابه لتحية النازي هو «من قبيل الصدفة البحتة». وطلب الحارس عقد جلسة استماع قبل اجتماع اللجنة التنظيمية المستقلة بالاتحاد الإنجليزي، والتي لم تثبت التهمة. وقال هينيسي في بيان: «أنا سعيد لأن الاتحاد الإنجليزي وجد أنني غير مذنب في هذه التهمة. كانت هذه لحظة بريئة للغاية، والتي ظهرت كشيء مختلف تماماً عندما التقطت بالكاميرا».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات