ورشة الذيد تدعو إلى التسامح

جانب من الورشة | البيان

دعت الورشة التي نفذتها اللجنة الثقافية والمجتمعية في نادي الذيد الثقافي وفي إطار أولى فعالياتها لعام التسامح إلى نشر ثقافة التسامح بين أفراد المجتمع .وحضر الورشة سالم محمد بن هويدن رئيس مجلس إدارة نادي الذيد الثقافي الرياضي وراشد محمد القابض عضو المجلس البلدي لمدينة الذيد.

وأشاد المحاضر الدكتور سيف المطوع المزروعي برؤية القيادة الرشيدة وحرصها على إعلاء القيم بشكل سنوي من خلال تخصيص شعار لكل عام ليكون عام 2019م عاماً للتسامح بعد عام زايد وكأنها سلسلة هامة في بناء الشخصية الإنسانية على أرض الدولة.

وعرف معنى التسامح بأنه من حيث تنازل الإنسان عن حقه للآخر ، وأهدافه لبناء علاقة إنسانية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات