أزمة السيولة تحاصر الرياضة السودانية

ألقت أزمة نقص السيولة النقدية التي يمر بها السودان حالياً بظلالها على النشاط الرياضي، الشيء الذي جعل بعض الأندية تفكر جدياً في المطالبة بإلغاء النسخة الحالية من منافسة الدوري السوداني، والمطالبة باجتماع طارئ مع الاتحاد السوداني لبحث تداعيات أزمة السيولة، وتأثيرها على الدوري .

وقال جمال حسن سعيد رئيس نادي الأمل عطبرة: إن ناديه يواجه صعوبات مالية كبيرة لتسيير الأعباء الإدارية موضحاً أن أندية الدوري تفكر بصورة جادة في إلغاء النسخة الحالية من البطولة، واعتماد نتائج الموسم الماضي. وطالب جمال حسن سعيد بالوقوف بجانب الأندية، والموافقة على مقترحها. وتساءل: لماذا يصمت اتحاد الكرة عن الصعوبات التي تواجه أنديته؟

وتجيء خطوة الأندية قبل انطلاقة الدورة الثانية من مرحلة المجموعات لمنافسة الممتاز، والتي حدّد لها الخامس عشر من الشهر الجاري. وفي ذات السياق، أوضح النور باشري الأمين العام لحي العرب بورتسودان، أن ناديه مواجه بتحديات معقّدة بشأن تسيير نشاطه. وقال: إن الأندية مواجهة باستحقاقات الجهاز الفني والإداري واللاعبين، والترحيل لأداء مباريات الولايات.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات