«البريميرليغ».. لا صوت يعلو على الدربي - البيان

«البريميرليغ».. لا صوت يعلو على الدربي

لمشاهدة الغرافيك بالحجم الطبيعي اضغط هنا

 

 

تنطلق اليوم المرحلة 14 من الدوري الانجليزي لكرة القدم، حيث تقام اليوم 7 مباريات أهمها مباراة مانشستر سيتي وبورنموث ولقاء ساوثامبتون الذي يستضيف مانشستر يونايتد، بينما تستأثر مباراتا الدربي في لندن وليفربول بالأضواء في المرحلة، حيث يلتقي غداً قطبا شمال العاصمة البريطانية أرسنال وتوتنهام، في حين يستضيف ليفربول جاره ايفرتون، ويلعب غداً أيضا تشلسي مع فولهام في ختام المرحلة.

 

03

على ملعب الامارات، سيحاول أرسنال المتجدد بقيادة مدربه الإسباني أوناي إيمري ضرب عصفورين بحجر واحد من خلال الفوز على توتنهام والتقدم عليه في الترتيب العام علماً أن الأخير يحتل حاليا المركز الثالث، ويدخل توتنهام المباراة منتشياً بفوزين هامين الأول محلياً عندما ألحق بتشلسي هزيمته الأولى هذا الموسم 3-1 الأسبوع الماضي، والثاني قارياً بتغلبه على إنتر ميلان الإيطالي 1-صفر لينعش آماله في بلوغ الدور الثاني في دوري الأبطال.

17

أرسنال لم يخسر في 17 مباراة تواليا في مختلف المسابقات، ويريد مواصلة عروضه الجيدة محليا والاقتراب من مانشستر سيتي الذي يتقدم عليه بفارق 7 نقاط.

08

ستكون المواجهة مثيرة بين مهاجم أرسنال الغابوني بيار ايميريك اوباميانغ متصدر ترتيب الهدافين برصيد 8 أهداف بالتساوي مع مهاجم مانشستر سيتي الأرجنتيني سيرخيو أغويرو، وهداف توتنهام هاري كاين الذي يحتل المركز الثاني في ترتيب الهدافين برصيد 7 أهداف إلى جانب خمسة لاعبين آخرين.

2 × 6

على ملعب «أنفيلد» يريد ليفربول وصيف ترتيب فرق الدوري الانجليزي تضميد جراحه الأوروبية عندما يستضيف إيفرتون الذي يقدم عروضا جيدة بقيادة مدربه البرتغالي ماركو سيلفا حيث يحتل المركز السادس حاليا.

232

يقف التاريخ إلى جانب ليفربول لا سيما عندما يواجه جاره على ملعبه حيث لم يخسر أمامه منذ عام 1999، كما انه لم يخسر أمامه أيضا في المطلق منذ عام 2010.

ولقاء الدربي هو الرقم 232 في تاريخ مباريات الفريقين وتوقع مدرب ليفربول الالماني يورغن كلوب مواجهة صعبة بقوله «يقدم إيفرتون عروضا جيدة هذا الموسم، إنه فريق مختلف كليا في الوقت الحالي عما كان عليه في المواسم الأخيرة وبالتالي أتوقع مباراة صعبة».

02

ليفربول، ومانشستر سيتي فقط دون الفرق الأخرى هما الوحيدان اللذان لم يتلقيا أي خسارة حتى الآن في البريميرليغ، والفارق لصالح الأخير نقطتين فقط يحتل بهما الصدارة.

3.1

يأمل مانشستر سيتي بطل الموسم الماضي مواصلة عروضه الهجومية الرائعة حيث سجل معدلاً مقداره 3.1 أهداف في المباراة الواحدة منذ مطلع الموسم الحالي عندما يستضيف بورنموث.

وعلى الرغم من النتائج الإيجابية لفريقه فقد حذر مدرب مانشستر سيتي الإسباني بيب غوارديولا من مغبة التراخي، وقال بعد سحق فريقه لوست هام يونايتد برباعية نظيفة السبت الماضي «لا زلت أعتقد أنه بإمكان فريقي تطوير مستواه. من الخطأ الاعتقاد بأننا لا نستطيع تقديم أداء افضل».

100

مانشستر سيتي صاحب الرقم القياسي من النقاط في تاريخ الدوري الإنجليزي الممتاز بحصده 100 نقطة الموسم الماضي الذي شهد تتويجه ايضا بكأس رابطة الأندية الإنجليزية المحترفة.

انطلاقة

يأمل تشلسي في تحقيق انطلاقة جديدة بعد تعرضه لخسارته الأولى هذا الموسم في مختلف المسابقات عندما يستقبل جاره فولهام الذي حقق الفوز في المباراة الرسمية الأولى له بإشراف مدربه الجديد والسابق لتشلسي الإيطالي كلاوديو رانييري على ساوثمبتون 3-2 الأسبوع الماضي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات