«دولي الأجسام» يكرّم الإماراتي عبدالكريم سعيد

جانب من التكريم | من المصدر

منح الاتحاد الدولي لبناء الأجسام ومقره إسبانيا أول من أمس، الإماراتي عبد الكريم محمد سعيد الميدالية الذهبية كونه أفضل شخصية خدمت رياضة بناء الأجسام واللياقة البدنية في الإمارات ودول الشرق الأوسط، في عام 2018، وذلك للدور البارز من خلال العديد من المساهمات الرياضية ومنها الدور التثقيفي لأكاديمية الاتحاد الدولي لبناء الأجسام التي يترأسها ومقرها دبي، ولما أسهمت به الأكاديمية في تطوير الثقافة الرياضية عموماً وفي بناء الأجسام بشكل خاص.

وحضر الحفل الذي أقيم في مدينة اليكانتي في إسبانيا ممثلو 92 دولة في العالم يتقدمهم رئيس الاتحاد الدولي الإسباني رافائيل سانتوغا ونائبه المصري الدكتور عادل فهيم وخبير الحكام في الاتحاد الدولي موريشيو.

وقدم عبد الكريم محمد سعيد ملخصاً عن أكاديمية الاتحاد الدولي لبناء الأجسام والدورات التي قامت بها في دولة الإمارات العربية المتحدة، في دبي والعين، قبل أن تتوسع لتقيم دورات في المدينة المنورة والرياض، ومدن أخرى في المملكة العربية السعودية ومملكة البحرين ودولة الكويت والعراق، وأن المستفيدين من الدورات عدد كبير من المدربين والإداريين واللاعبين أيضاً، وتحت إشراف محاضرين دوليين من أبرز دول العالم ومحاضرين من داخل الدولة، ومشيراً إلى أن الأكاديمية تدرس مقترحات من الاتحاد الدولي للتوسع في دول أخرى. أقيم التكريم خلال الحفل الذي ينظمه الاتحاد الدولي على هامش بطولة العالم التي تحتضنها إسبانيا على مدار الأسبوع الجاري.

يذكر أن عبد الكريم محمد سعيد هو النائب السابق لرئيس اتحاد الإمارات لبناء الأجسام والقوة البدنية وهو من أبرز الشخصيات التي خدمت قطاع بناء الأجسـام والقـوة البدنية ليس على مستوى الدولـة فقـط، بل على المستوى العربي.

تعليقات

تعليقات