اتهامات فساد جديدة لدياك

يواجه السنغالي لامين دياك رئيس الاتحاد الدولي السابق لألعاب القوى، اتهامات جديدة تتعلق بمنحه الأفضلية لنجله بابا ماساتا دياك خلال المفاوضات مع شركات الرعاية وحقوق النقل التلفزيوني.

وكانت وجهت إلى دياك، اتهامات في يونيو الماضي تتعلق بخيانة الأمانة على حساب الاتحاد الدولي للعبة. كما أنه متهم برفقة نجله في تحقيق آخر يتعلق بشبهات رشوة تنظيم أولمبياد ريو دي جانيرو.

 

تعليقات

تعليقات