مقتل وإصابة 38 شخصا في حادث تدافع قبل مباراة مدغشقر والسنغال

قُتل شخص واحد وأصيب 37 على الأقل إثر تدافع الجماهير قبل انطلاق مباراة مدغشقر والسنغال ضمن تصفيات كأس الأمم الأفريقية لكرة القدم في تناناريف اليوم الأحد.

وذكرت محطة أر.إف.إي الفرنسية الإذاعية نقلا عن مسؤولين في مستشفى محلي أن الحادث وقع أثناء تدافع آلاف الجماهير لدخول الملعب.

وأكد مسؤولون في مستشفى محلي وقوع الحادث جراء تدافع الجماهير دخول الاستاد في العاصمة تناناريف قبل المباراة المهمة.

ووقفت الجماهير في طوابير خارج الاستاد منذ الصباح الباكر انتظارا لبدء المباراة وعند فتح البوابات اندفعت الجماهير للدخول.

وشهدت قارة أفريقيا الكثير من الحوادث المشابهة في الماضي بسبب الافتقار إلى إجراءات التأمين اللازمة واحتشاد الجماهير بكثافة في الملاعب ما يؤدي إلى هذه الحوادث المأساوية.

وأقيمت المباراة بحضور جماهيري كثيف وانتهت بالتعادل 2-2.

تعليقات

تعليقات