ميرتيساكر يدرب أطفال مخيم الزعتري

أطلق الألماني بير ميرتيساكر قائد فريق أرسنال السابق، برنامجاً تدريبياً في الأردن؛ يهدف إلى تحسين الصحة العقلية للأطفال الذين يعانون من السلوك العنيف. وساعد ميرتيساكر، الذي أصبح الآن مديراً لأكاديمية أرسنال، في إطلاق البرنامج بالتعاون مع منظمة إنقاذ الطفولة في مخيم الزعتري للاجئين، أحد أكبر المخيمات في العالم، الذي يضم ما يقرب من 80 ألف لاجئ سوري.

وقال ميرتيساكر: «عندما يعاني الأطفال، فإن الخسارة تحل على الجميع. لقد فر الناس هنا من وطنهم، ولم تتوافر لي معلومات كافية بشأن ذلك، مما دفعني للتحدث معهم وتعلمت الكثير، كان شرفاً لي أن أقوم بزيارتهم».

تعليقات

تعليقات