أول مباراة في أربيل بعد رفع الحظر

يستضيف استاد فرانسوا حريري في مدينة أربيل شمال العراق أول مباراة رسمية تجمع فريقي النفط العراقي والصفاقسي التونسي الجمعة، وذلك بعد مرور خمسة أشهر على قرار الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا» برفع الحظر عن الملاعب العراقية.

وسمح فيفا في منتصف مارس الماضي بإقامة المباريات الرسمية في ملاعب ثلاث مدن عراقية، هي البصرة وكربلاء، فضلاً عن أربيل.

واختار النفط أربيل لمبارياته في الوقت الذي اتخذ مواطنه القوة الجوية ملعب كربلاء الدولي مكاناً لمباريات في البطولة ذاتها. ويلتقي النفط، ثالث ترتيب الموسم الماضي، مع ضيفه الصفاقسي التونسي في ذهاب الدور الـ 32 من بطولة الأندية العربية.

واختارت إدارة النفط استاد فرانسوا حريري في أربيل كبرى مدن إقليم كردستان العراق لإقامة مباريات فريقها الكروي ضمن استحقاقاته الخارجية.

تعليقات

تعليقات