فاقد أطرافه الأربعة يحقق رقماً قياسياً في الغوص!

فقد الروسي دميتري بافلينكوف أطرافه الأربعة وهو في سن التاسعة عشرة في انفجار قنبلة أثناء خدمته بالجيش الروسي.

لكنه تمكن من تحقيق إنجاز ربما لا يستطيع كثيرون تحقيقه ممن يحتفظون بأطرافهم كاملة عندما غاص لعمق 30 مترا في مياه البحر الأسود على ساحل شبه جزيرة القرم أمس الخميس ليفسح لاسمه مكانا في كتاب الأرقام القياسية الروسي.

وتعد مسافة الثلاثين مترا التي حققها بافلينكوف أعمق مسافة غوص في المياه المفتوحة لشخص فقد أطرافه الأربعة.

وقال بافلينكوف "أستطيع أن أقول أنني رفعت مستوى طموحي وإنني أنجزت أكثر مما كان بوسعي أن أحققه على الإطلاق، وسعت آفاقي وهذا أمر بالغ الأهمية بالنسبة لي".

وكان بافلينكوف بصحبة غواصين آخرين أثناء الغطس من بينهم ديمتري كنيازيف، وهو مدرب الغوص الذي رتب الأمر.

وقال كنيازيف "هذا المشروع لا يحدد فحسب معايير مثل تلك الإنجازات، بل إنه يشجع أيضا أشخاصا آخرين على اتباع ذات النهج، إذ يبين لهم أن قدراتهم تفوق ما كانوا يعتقدونه قبل اليوم".

 
وجاءت موافقة وزارة العدل الأميركية على الصفقة بشرط بيع قنوات فوكس الرياضية الإقليمية والتي تنافس قنوات شبكة "إسبن" المملوكة لمجموعة "ديزني".

كانت "ديزني" و"كومكاست" قد خاضتا منافسة قوية من أجل الفوز بصفقة الاستحواذ على أصول "فوكس" لكن "كومكاست" أعلنت انسحابها من الصفقة في الشهر الماضي، معلنة تركيز اهتمامها على شراء حصة الأغلبية في شبكة قنوات "سكاي".

تعليقات

تعليقات