هاميلتون VS فيتل صراع الأرض المجهولة

لمشاهدة الغرافيك بالحجم الطبيعي اضغط هنا

 

ينتقل صراع بطل العالم البريطاني لويس هاميلتون، سائق مرسيدس، والألماني سيباستيان فيتل، سائق فيراري، إلى أرض مجهولة حين تستقبل حلبة بول ريكار دو كاستيليه، جائزة فرنسا الكبرى، المرحلة الثامنة من بطولة العالم للفورمولا 1، غداً.

03

تدخل بطولة العالم برنامجاً مضغوطاً مع تنظيم ثلاثة سباقات متتالية في الأسابيع الثلاثة المقبلة، وخمسة في غضون ستة أسابيع بدءاً من موعد السباق الفرنسي العائد إلى الروزنامة بعد غياب استمر عقداً من الزمن.

1990

بقيت حلبة بول ريكار ضمن روزنامة بطولة سيارات للمقعد الأحادي حتى عام 1990، حين أحرز بطل العالم أربع مرات، الفرنسي آلن بروست، سائق فيراري، حينها آخر نسخة من السباق.

07

وبعد مضي 7 مراحل من أصل 21 لهذا الموسم، أي الثلث، يبدو واضحاً أن الصراع على اللقب سينحصر بين البريطاني والألماني، حيث يتصدر الأخير بنقطة واحدة فقط، علماً بأن الفنلندي فالتيري بوتاس، زميل هاميلتون يبتعد عن الأخير بـ 34 نقطة.

21

ولا شك أن التحدي المزدوج الذي ستواجه الفرق، بداية مع التسابق على حلبة أعيد تصميمها بشكل كلي، التي كانت تستخدم فقط للتجارب، ومن ثم السفر لخوض سباقي النمسا وبريطانيا من دون فترة من الراحة، سيكون أبرز اختبار، مع العلم أن الاتحاد الدولي للسيارات «فيا» اعتمد برمجة المواعيد الثلاثة في ثلاثة أسابيع متتالية تلافياً لحدوث صدام مع نهائي كأس العالم.

مرسيدس على قدر كبير من الموثوقية من أجل مواجهة فيتل وسيارته الحمراء.

وكان البريطاني مع زميله بوتاس خارج دائرة الفوز في جائزة كندا الكبرى، المرحلة السابعة من المنافسات، حيث نجح بطل العالم أربع مرات فيتل، منافس هاميلتون المباشر على اللقب، في احتلال المركز الأول على حلبة جيل فيلنوف، محققاً انتصاره الخمسين في مسيرته، والثالث له هذا العام بعد سباقي أستراليا والبحرين، كما انتزع مجدداً صدارة الترتيب العام المؤقت للسائقين، من سائق مرسيدس بفارق نقطة يتيمة (121 مقابل 120).

32

حصلت فيراري وريد بل في مونتريال على محركات أدخلت عليها تعديلات، في وقت تابعت مرسيدس استخدام المجموعة الدافعة ذاتها التي بدأت فيها الموسم، ورجح المحرك الجديد كفة فيتل، الذي سيطر على السباق الكندي أمام وصيفه بوتاس، في وقت صارع هاميلتون، الفائز بسباقي أذربيجان وإسبانيا هذا العام، للوصول في المركز الخامس، وعلى الرغم من ذلك حافظ على سلسلته القياسية في الدخول ضمن ترتيب النقاط للمرة الـ 32 توالياً.

65

في حال أحرز سائق فريق «الأسهم الفضية» فوزه الـ 65 في فرنسا، فسيحقق رقماً قياسياً جديداً من ناحية عدد الانتصارات في سباقات مختلفة، ليرفع رصيده إلى 23 سباقاً، ويتقدم بفارق انتصار واحد عن صاحب الرقم القياسي، الأسطورة «البارون الأحمر»، ميكايل شوماخر (22).

 

تعليقات

تعليقات