العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    قتيل في أحداث شغب في الجزائر قتيل بأحداث شغب في الجزائر

    قتل شخص طعناً بالسكين وأصيب آخرون بجروح خلال أحداث شغب ومواجهات في شرقي الجزائر بين مشجعي ناديين لكرة القدم، بحسب ما أفاد أمس مسؤول في الاتحاد المحلي للعبة ووسائل إعلام محلية.

    وأفادت صحف بأن شخصين على الأقل أصيبا بجروح بالغة على هامش مباراة بين الفريقين الجارين شباب عين الكبيرة ووداد عين الطويلة بولاية سطيف (300 كلم شرقي العاصمة)، ضمن منافسات دوري الدرجة الخامسة. وبدأ الشغب خلال المباراة، فتبادل مشجعو الفريقين التقاذف بالألعاب النارية والحجارة، ما دفع الحكم إلى وقف المباراة. وقام المشجعون بعد ذلك باجتياح الملعب، قبل أن تتواصل المواجهات خارجه.

    وأشارت مصادر جزائرية إلى أن القتيل «تعرض لطعنة قاتلة» خارج الملعب، وأنه شاب يبلغ الخامسة والعشرين من العمر. وغالباً ما تشهد ملاعب كرة القدم الجزائرية أعمال شغب ومواجهات بين المشجعين. وفي أغسطس 2014، قتل المهاجم الكاميروني لنادي شبيبة القبائل ألبير إيبوسي بعد إصابته برشق بالحجارة في نهاية مباراة ضد اتحاد العاصمة في تيزي وزو (100 كلم شرقي الجزائر)، بحسب ما خلصت إليه في حينه تحقيقات أجهزة الأمن المحلية. الجزائر - أ ف ب

    قتل شخص طعناً بالسكين وأصيب آخرون بجروح خلال أحداث شغب ومواجهات في شرقي الجزائر بين مشجعي ناديين لكرة القدم، بحسب ما أفاد أمس مسؤول في الاتحاد المحلي للعبة.

    وأفادت صحف بأن شخصين على الأقل أصيبا بجروح بالغة على هامش مباراة بين الفريقين الجارين شباب عين الكبيرة ووداد عين الطويلة بولاية سطيف، ضمن دوري الدرجة الخامسة. وبدأ الشغب خلال المباراة، فتبادل مشجعو الفريقين التقاذف بالألعاب النارية والحجارة، ما دفع الحكم إلى وقف المباراة. وقام المشجعون بعد ذلك باجتياح الملعب، قبل أن تتواصل المواجهات خارجه.

    وأشارت مصادر جزائرية إلى أن القتيل «تعرض لطعنة قاتلة» خارج الملعب، وأنه شاب يبلغ الخامسة والعشرين من العمر.

    طباعة Email