كوري يقطع 10000 ميل على دراجة لمتابعة ليفربول

أثبت الكوري الجنوبي جونغ لي عشقه الجنوني لليفربول عندما قرر التنقل من بلاده إلى إنجلترا، على دراجة لمتابعة مباراة لليفربول من داخل ملعب أنفيلد. واستغرقت رحلة جونغ لي 235 يوماً وقطع خلالها 10000 ميل من عاصمة بلاده سيول إلى مدينة ليفربول من أجل التواجد بين أنصار ناديه في الملعب العريق للنادي الإنجليزي الشهير.

وبدأ جونغ لي رحلته من كوريا الجنوبية مروراً بالصين ثم روسيا ومن هناك إلى هولندا وصولاً إلى إنجلترا منفقاً 5000 دولار خلال الفترة التي قضاها في الطريق ، ولكنه لم يشاهد فريقه في الملعب، حيث لم يكن يملك تذكرة المباراة، إلا أن إدارة ليفربول قررت منحه تذكرة خاصة لمتابعة لقاء الفريق أمام توتنهام، مع تنظيم جولة شرفية له في ملعب أنفيلد.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات