00
إكسبو 2020 دبي اليوم

ميادة.. ألمانية ترفع علم فلسطين في الأولمبياد

ت + ت - الحجم الطبيعي

تنوي العداءة ميادة الصياد المولودة في ألمانيا كتابة فصل جديد في تاريخ الرياضة الفلسطينية عندما تشارك في منافسات ماراثون السيدات المقرر غداً ضمن مسابقات أولمبياد ريو دي جانيرو.

وستكون ميادة، المقيمة في برلين، أول سيدة تشارك في سباقات الماراثون باسم فلسطين في دورة الألعاب الأولمبية.

وكشفت ميادة (23 عاماً) والتي تعمل فنية أسنان، التي حملت علم فلسطين في الحفل الافتتاحي للأولمبياد، عن طموحها أن تكسر رقمها الشخصي البالغ ساعتين و39 دقيقة و48 ثانية.

وظهرت الصياد ، في أول مشاركة لها مع المنتخب الوطني الفلسطيني خلال بطولة العالم لألعاب القوى التي أقيمت العام الماضي في بكين حيث أنهت السباق في المركز الخمسين محققةً زمناً بلغ ساعتين و53 دقيقة و39 ثانية.

وتحمل الصياد جنسيتين، ولأن فلسطين ليس معترفاً بها كدولة من قبل ألمانيا، فليس لديها ما تقلق بشأنه حول وجود شروط محتملة للعب باسم ألمانيا.

وقالت: «ألمانيا هي بلدي وانا لدي ارتباط جيد بها ووالدتي ألمانية، ولكن لا شيء واضحاً حتى الآن».

طباعة Email