البطائح والنصر.. المفاجآت واردة

ت + ت - الحجم الطبيعي

يلتقي البطائح ضيفه النصر في الساعة 16.45 مساء اليوم في إياب الدور الأول لمسابقة كأس مصرف أبوظبي الإسلامي على استاد صقر بن محمد القاسمي في نادي خورفكان، وتبدو المهمة صعبة أمام أصحاب الأرض عطفاً على نتيجة الذهاب التي انتهت لصالح «العميد» بثنائية، إلا أن المفاجأة واردة؛ حيث يسعى «الراقي» إلى رد اعتباره والظهور بصورة مشرفة واستثمار طاقات عناصره الشابة لتحقيق نتيجة إيجابية تعزز من حظوظه في التأهل إلى ربع النهائي. وخاض البطائح في فترة التوقف تجربة ودية أمام خورفكان انتهت بالتعادل 2-2.

من جهته، يتطلع النصر الذي لم يذق طعم الفوز منذ لقاء الذهاب على البطائح إلى العودة إلى سكة الانتصارات وتعديل مساره تحت قيادة مدربه الجديد الكرواتي غوران توميتش الذي أكد أن الأسبقية التي حققها فريقه في المباراة السابقة ليست مطمئنة بالرغم من تقدم النصر بثنائية نظيفة، وقال: يتوجب علينا أن ندخل المباراة دون اعتبار أي نتيجة سابقة ونلعب من أجل هدف واحد وهو الفوز، فالشعور بكوننا قطعنا خطوة كبيرة نحو الترشح للدور القادم قد يكلفنا ثمناً باهظاً.

وأوضح توميتش أنه استثمر فترة التوقف بشكل جيد للتعرف أكثر على إمكانات الفريق واللاعبين وتجهيزه للفترة المقبلة التي يخوض فيها النصر سلسلة من المواجهات المصيرية في الموسم، وقال: جاءت فترة التوقف في وقت مناسب للتعرف أكثر على الفريق وتركيز عملنا على بعض الأمور الفنية، والصورة أصبحت واضحة بشكل جيد وسنواصل عملنا حتى يستعيد اللاعبون الثقة في أنفسهم أكثر فأكثر.

هدف
وأكد المغربي سعيد شخيت، مدرب البطائح أنهم يسعون لتقديم أفضل ما عندهم وتحقيق النتيجة المنتظرة التي تكفل لهم بلوغ المرحلة المقبلة من البطولة، مشدداً على ضرورة تعويض خسارة الجولة الأولى أمام النصر لاسيما بعد الاستعدادات المكثفة في الأيام الماضية التي خرجوا منها بمكاسب أبرزها إعطاء الفرصة لمشاركة العناصر البديلة كي يكونوا على درجة واحدة مع الأساسيين، وتمنى شخيت في ختام حديثه، أن يكون فريق البطائح في يومه أمام النصر لتحقيق الهدف المراد الذي يتطلع إليه الجميع.

طباعة Email