«النواخذة» في «مأزق» الإياب أمام الجزيرة

ت + ت - الحجم الطبيعي

وضعت نتيجة خسارة فريق دبا الفجيرة بهدف نظيف أمام الجزيرة في تمهيدي ذهاب كأس مصرف أبوظبي الإسلامي، مدرب النواخذة الفرنسي عيسى غريغوري ولاعبيه في مأزق، حيث يتعين على الفريق الفوز بأكثر من هدف وتجنب الهزيمة أو التعادل خلال مباراة الإياب التي تقام 25 نوفمبر المقبل، في وقت يدخل فيه فخر أبوظبي بأكثر من فرصة لبلوغ ربع النهائي.

ولم يستغل لاعبو النواخذة ومدربهم الجديد الفرنسي غريغوري غياب أبرز لاعبي الجزيرة على رأسهم علي مبخوت الهداف التاريخي للفريق والحارس علي خصيف لأسباب مختلفة ليسقط غريغوري في الاختبار الأول لكن ما يحمد لفريق النواخذة هو التجانس والتناغم الكبير بين اللاعبين إلى جانب حصولهم على عديد الفرص التي لم يتم استغلالها على أكمل وجه خصوصاً في الشوط الثاني.

ويبدو أن مدربي الفريقين الهولندي مارسيل كايزر مدرب الجزيرة والفرنسي غريغوري غادرا أرضية الملعب وهما في رضى عن الأداء، وبالتأكيد فإن سعادة كايزر أكبر بعد أن قاد الفريق إلى تحقيق الفوز رغم الغيابات، ووضع فريقه قدماً في ربع النهائي.

أمنيات

بدوره، عبر مارسيل كايزر مدرب الجزيرة عن سعادته بالفوز، مشيراً إلى أنها المرة الأولى التي نبدأ فيها المباراة بغياب عدد من اللاعبين، وفي اعتقادي أن من تم الزج بهم من اللاعبين الشباب إلى جانب عدد آخر من أصحاب الخبرة لم يقصروا وكانوا في الموعد، وتمنى كايزر لمدرب دبا الجديد غريغوري التوفيق في مشواره المقبل مع الفريق، من جانبه، قال غريغوري: مدرب دبا قدمنا مباراة كبيرة والفريق ينتظره الكثير، مشيراً إلى أن التركيز سيكون على مباريات الدوري ولقاء كلباء يوم 15 الجاري.

طباعة Email