«الصافرة الإماراتية» في «المونديال».. اعتراف بالكفاءة

ت + ت - الحجم الطبيعي

اختار الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا»، طاقماً تحكيمياً إماراتياً، بقيادة الدولي محمد عبد الله حسن، والحكام المساعدين الدوليين محمد أحمد يوسف وحسن محمد المهري، ضمن أطقم حكام المباريات المختارين لبطولة كأس العالم قطر 2022.

وضمت القائمة 36 حكماً، و69 حكماً مساعداً، و24 حكم فيديو، بالتعاون مع الاتحادات القارية الستة، حيث جرى الاختيار عطفاً على جودة أداء الحكام في بطولات الاتحاد الدولي، وباقي المنافسات الدولية والمحلية في السنوات الماضية.

ويعد اختيار الطاقم الحالي لقضاة ملاعب الإمارات هو الثاني على التوالي بعد نسخة روسيا 2018، في إنجاز جديد لصافرة التحكيم الإماراتية، التي شكلت تواجداً مستمراً في «المونديال» منذ أول مشاركة للحكم الدولي السابق علي بوجسيم، الذي يعد أول حكم إماراتي يشارك في إدارة مباريات المونديال، في ثلاث نسخ على التوالي 1994، 1998، 2002، وأعقبه الحكم الدولي المساعد السابق عيسى درويش في مونديال 2006، والحكم الدولي المساعد السابق صالح المرزوقي في جنوب أفريقيا 2010، في الوقت الذي حرمت فيه الإصابة الحكم الدولي السابق علي حمد وطاقمه من الظهور في مونديال البرازيل 2014.

 
طباعة Email