الجولة 22.. المطاردون الثلاثة

صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

رغم أن العين المتصدر برصيد 55 نقطة، بات بحاجة إلى حصد 3 نقاط فقط من 12 نقطة ما زالت متاحة أمامه في مشواره نحو التتويج بدرع دوري «أدنوك» للمحترفين لكرة القدم في الإمارات للموسم 2022-2021، وللمرة 14 في تاريخه، إلا أن «لعبة» المطاردة ما زالت قائمة، واتسعت دائرتها لتشمل 3 مطاردين في أعقاب الجولة 22 من البطولة.

وفي ختام مباريات الجولة 22 من دوري «أدنوك»، واصل العين «التغريد» منفرداً في قمة الترتيب العام لفرق البطولة، برصيد مريح جداً بلغ 55 نقطة، تكفل له معانقة الدرع بنسبة تفوق الـ 99%، حتى مع توقع حدوث ما هو غير مألوف في عالم «الساحرة المستديرة»، خصوصاً بعدما أجاد الزعيم في تجسيد مقولة «اخدم نفسك بنفسك»، وذلك بفوز ثمين على مضيفه الظفرة.

مثلث المطاردة

وفيما العين المتصدر، جسد مقولة «اخدم نفسك بنفسك» على أرض الواقع، قدم الشارقة للزعيم، هدية على طبق من ذهب بفوزه على الوحدة، المطارد الأول للعين على القمة، قبل أن يكمل الجزيرة مثلث المطاردين الثلاثة، بفوزه على عجمان، ليضم مثلث المطاردة فرق الوحدة والجزيرة والشارقة برصيد 45 نقطة لكل فريق.

وبعد خسارته المؤثرة أمام ضيفه الشارقة، وتساويه في رصيد النقاط مع الجزيرة والشارقة، باتت مهمة الوحدة في اللحاق بالعين، صعبة جداً، إن لم تكن مستحيلة، رغم احتفاظ «العنابي» ببعض من بصيص الأمل، وفقاً لبعض فرضيات كرة القدم، والتي بالإمكان أن يحصل منها شيء، أو لا يحصل شيء إطلاقاً في الجولات الأربع المتبقية من قطار دوري «أدنوك»!

وكما الحال مع الوحدة، يتمسك فريقا الجزيرة والشارقة ببارقة أمل للحاق بالعين المتصدر، وفق «حسبة» غاية في الصعوبة والتعقيد، والبعد عن الواقع، مع احتفاظهما بفرصة المنافسة على مركز الوصافة إلى جانب الوحدة، وهو مركز يبدو مقنعاً للمطاردين الثلاثة بعدما زرع العين بذرة اليأس في نفوس الفرق الثلاثة بنسبة كبيرة جداً!

الجولات الأربع

وفيما يبدو الحال شبه محسوم لكبار مربع دوري «أدنوك»، العين والوحدة والجزيرة والشارقة، فإن الأمر يبدو قد قضي بالنسبة لشباب الأهلي، أحد أبرز كبار البطولة، بعدما ابتعد كثيراً عن إمكانية دخول ذلك المربع بشكل نهائي، حتى لو فاز بجميع مبارياته المتبقية له في البطولة، وخسارة فرق الوحدة والجزيرة والشارقة في كل الجولات الأربع الأخيرة!

ويقف خارج دائرة المنافسة تماماً، الكبيران، النصر والوصل، باحتلالهما مركزين لا يغنيان من شيء في لائحة الترتيب العام لفرق الدوري الذي لم تسفر جولته 22 عن أكثر من تبادلهما للمراكز في ضوء فوز العميد بالثلاثة على الفهود في «ديربي» بر دبي، وبقائهما في وسط اللائحة بالمركزين السابع والثامن على التوالي، وبرصيد واحد 29 نقطة لكل فريق!

وفيما تبدو الأمور قد حسمت بنسبة متقدمة جداً في القمة ومربع كبار دوري «أدنوك»، فإن المشهد في معركة الهبوط، يبدو قد حسم، باقتراب الإمارات والعروبة من العودة إلى الدرجة الأولى بعد تعادل الفريقين مع بني ياس وخورفكان.

إسماعيل راشد، نجم كرة القدم الإماراتية السابق، لفت إلى أن الأمور حسمت بدرجة كبيرة جداً في الصراع على قمة الترتيب العام لفرق دوري «أدنوك» لمصلحة العين المتصدر بفارق 10 نقاط كاملة، وكذلك الحال في المنافسة على مربع كبار البطولة بين الثلاثي المكون من فرق الوحدة والجزيرة والشارقة.

3 نقاط

وشدد إسماعيل راشد على أن العين «خدم نفسه بنفسه» بحصده النقاط الثلاث لمباراته مع الظفرة، وبغض النظر عن المستوى في مثل هذه المباريات، وفي مثل هذه المرحلة من عمر الدوري، مشيراً إلى أن خسارة الوحدة أمام الشارقة، تمثل هدية مجانية للعين، ليتسع الفارق مع أقرب مطارديه إلى 10 نقاط، ما جعل المتصدر بحاجة إلى 3 نقاط فقط من أصل 12 نقطة متاحة، منوهاً إلى أن فريقي الإمارات والعروبة، باتا الأقرب إلى حافة الهبوط إلى دوري الدرجة الأولى بعد اتساع الفارق مع منافسهما الظفرة في الهروب من شبح الهبوط.

 

طباعة Email