خورفكان والعروبة.. طوق النجاة

ت + ت - الحجم الطبيعي

يبحث خورفكان وجاره العروبة عن «طوق النجاة» للبقاء مع كبار دوري الأضواء والشهرة، وإن كانت وضعية النسور أفضل بكثير من الضيف العرباوي المتراجع من حيث النتائج والمراكز بعد احتلاله المركز قبل الأخير برصيد 10 نقاط، في وقت يمتلك فيه خورفكان «21 نقطة» جعلته في المركز الحادي عشر.

ويأتي من خلفه الظفرة بـ«18 نقطة»، وتعتبر المواجهة من فئة النقاط الست، وتأتي مباراة اليوم التي تقام في السادسة مساء في الجولة 22 من دوري أدنوك للمحترفين. ويحاول خورفكان تعويض الهزيمة المفاجئة أمام عجمان في الجولة الماضية بنتيجة 2-4.

شعار الفوز

ورفع كل من النسور والعروبة شعار الفوز اليوم وذلك لزيادة الرصيد، فضلاً عن الاقتراب خطوة من تأمين البقاء، كما أن لاعبي العروبة سيخوضون مواجهة (الخميس) بذكريات هزيمة الذهاب بنتيجة 1-4 بملعب الفجيرة، لذلك ستكون مباراة ملعب صقر بن محمد القاسمي في خورفكان بمثابة رد اعتبار لرجال المدرب التونسي فتحي العبيدي المدير الفني للعروبة، الذي تلقى هزيمة ثقيلة بخماسية قبل أيام أمام الشارقة خلال الجولة الماضية.

ويبدو أن صفوف العروبة مكتملة للقاء اليوم، ويتوجه لاعبو الفريق إلى خورفكان من أجل العودة بالعلامة الكاملة من أجل الإبقاء على الحظوظ في التواجد ضمن قائمة فرق الدوري.

6 نقاط

بدوره وصف الأرجنتيني كالديرون مدرب خورفكان مواجهة العروبة بأنها أشبه بنهائي كؤوس، وتعد من فئة النقاط الست، لافتاً إلى أن النسور قدم مباراة كبيرة أمام بني ياس ومن بعده عجمان، لكن خورفكان خسر المواجهة في ظرف 3 دقائق، لنهدي الفوز للبرتقالي، داعياً لاعبي فريقه إلى تصحيح الأخطاء والابتعاد عن الهفوات، مشيراً إلى أن ثقته لن تزعزع تجاه اللاعبين، ونوه بأن الفوز بنقاط لقاء العروبة طريقنا نحو البقاء في دوري الأضواء.

أهمية

قال فتحي العبيدي المدير الفني للعروبة مدرب العروبة: مباراة الديربي أمام خورفكان في الدوري تأخذ أهمية كبيرة في أروقة فريقه، ويجب التعامل مع المواجهة بعقلية احترافية، مشيراً إلى أن حظوظ الفريق لا تزال قائمة في سبيل البقاء في المسابقة، والانضباط يجب أن يكون حاضراً، ولن نرمي المنديل.

طباعة Email