12 إماراتياً في نادي الــ 100

ت + ت - الحجم الطبيعي

أضاء 12 نجماً إماراتياً، نادي المئة الشهير، المعتمد من قبل الاتحاد الدولي لكرة القدم «الفيفا» لقائمة اللاعبين الأكثر خوضاً للمباريات الدولية الرسمية أو الودية، المعتمدة من قبله مع منتخباتهم الوطنية حتى آخر تحديث للقائمة في 30 نوفمبر 2021.

مؤشرات عدة

ورفع الدولي وليد عباس مدافع منتخب الإمارات الأول لكرة القدم، وشباب الأهلي، عدد اللاعبين الإماراتيين المتواجدين ضمن قائمة نادي المئة الدولي إلى 12 لاعباً، والذي يعتبر عدداً كبيراً، ويعكس جوانب ومؤشرات عدة منها، طول فترة بقاء لاعبين بعينهم في صفوف المنتخب، وارتفاع عدد المباريات الدولية التي يخوضها المنتخب الوطني، سواء تلك الرسمية أو الودية المتعمدة من قبل «الفيفا» والمتوافقة مع شروطه في كيفية احتساب المباريات الدولية.

قائمة الـ 12

وضمت قائمة الـ 12 إماراتياً في نادي المئة الدولي، كلا من: عدنان الطلياني بـ 161 مباراة دولية مع «الأبيض» الإماراتي خلال الفترة من 1984 حتى 1997، والذي حل أولاً، والثاني، إسماعيل مطر بـ 134 مباراة دولية خلال الفترة من 2003 حتى 2021، والثالث، سبيت خاطر بـ 120 مباراة خلال الفترة من 1999 حتى 2011، والرابع، عبدالرحيم جمعة بـ 115 مباراة خلال الفترة من 1998 حتى 2009، والخامس، إسماعيل الحمادي بـ 115 مباراة خلال الفترة من 2007 حتى 2019.

111 مباراة

كما ضمت القائمة: زهير بخيت بـ 112 مباراة دولية لعبها مع منتخب الإمارات الأول لكرة القدم، خلال الفترة من 1988 حتى 2002، والذي حل سادساً، والسابع، عبدالسلام جمعة بـ 111 مباراة خلال الفترة من 1997 حتى 2010، والثامن، محسن مصبح بـ 107 مباريات دولية خاضها مع المنتخب الوطني خلال الفترة من 1985 حتى 1999، والتاسع، أحمد خليل بـ 104 مباريات دولية خلال الفترة من 2008 حتى 2019، والعاشر، محمد عمر بـ 102 خلال الفترة من 1996 حتى 2009.

الرصيد ذاته

وأكمل، علي مبخوت نجم منتخب الإمارات الأول لكرة القدم، قائمة نجوم الإمارات المتواجدين حالياً ضمن نادي المئة الدولي الشهير بخوضه 101 مباراة دولية مع «الأبيض» خلال الفترة من 2009 حتى 30 نوفمبر 2021، والذي حل في المركز الـ 11، وزميله المدافع الدولي وليد عباس، صاحب المركز 12، وبالرصيد ذاته من المباريات الدولية، وذلك خلال الفترة من 2008 وحتى 2022، حيث ينفرد مبخوت وعباس بكونهما في حالة استمرار في اللعب مع المنتخب الوطني.

شروط محددة

وتخضع عملية الدخول إلى نادي المئة الدولي للاعبين الأكثر خوضاً للمباريات الدولية مع منتخباتهم الوطنية، لشروط محددة اعتمدها الاتحاد الدولي لكرة القدم «الفيفا» في كيفية إضفاء الصفة الدولية على مباريات المنتخبات الوطنية، منها تطبيق آليات إقامة المباريات الدولية، المتمثلة بعدد تبديلات اللاعبين خلال المباراة، وتعيين طاقم تحكيم محايد، وتسجيل المباراة لدى «الفيفا»، ودفع الرسوم المالية لنيل الاعتماد الرسمي للمباراة من قبل «الفيفا».

طباعة Email